دورة تدريبية : **افهمي زوجك ..واعطيه فرصة ليفهمك **
دورة تدريبية : **افهمي زوجك ..واعطيه فرصة ليفهمك **

اخواتي العزيزات ..مرحباً بكم

هذه هي الدورة التدريبية الاولى , والتي نهدف ونسعى منها ان تساعدك بحول الله في فهم الطريقة التي يفكر بها زوجك ..وكيف تفكرين انت بالمقابل ..

نحن في العادة نكون غاضبين ومحبطين من الطرف الاخر لاننا ننسى الحقيقة المهمة :

( نحن نختلف عن بعضنا البعض ) .

نحن نرغب منهم ان يريدوا كما نريد ويشعروا كما نشعر !

الرجال يتوقعون خطأ ان تفكر النساء وتتواصل وتستجيب بالاسلوب الذي يتبعه الرجل !
والنساء يتوقعن ان يشعر الرجال ويتواصلون ويستجيبون بالاسلوب الذي يتبعه النساء !
ومن الواضح ان ادراك واحترام هذه الاختلافات يؤدي الى تناقص المشكلات والخلافات الغير ضرورية ..
عندما يكون الرجال والنساء قادرين على ان يحترموا ويتقبلوا اختلافاتهم ..
عندها تكون الفرصة سانحة ليزدهر الحب !
***********************************
وللأمانة العلمية ..فإن الكثير من مواد هذة الدورة مقتبسة من كتاب ( الرجال من المريخ , والنساء من الزهرة )
للدكتور جون غراي ...مع التعديل والتصرف ..
مع امنياتنا الصادقة ا ن تقدم لك هذه الدورةالتدريبية -كما قدمت لي - شيئاً يساعدك على ان تجعلي حياتك اكثر سعادة وبهجة
** الحلقة الاولى **

** فكرة الرجل **

الرجال يعشقون القوة والكفاءة والفاعلية والانجاز ..ويشعرون بالاشباع عن طريق النجاح والانجاز بصورة رئيسية ..
انهم لايقرأون مجلات مثل علم النفس او الذات او الناس , انهم مشغولون بالانشطة الخارجية مثل الصيد والرياضة والمباريات ..
انهم يهتمون " بالمدركات الحسية " و "الاشياء " بدلاً من الناس والمشاعر ..
بينما تحلم النساء بالحب والعاطفة ..يحلم الرجال بالسيارات الفارهه والكمبيوترات الاكثر سرعة !..والالات والتكنولوجيا الحديثة .
وتحقيق الاهداف مهم جداً بالنسبة للرجل ..لأنه وسيلة للبرهنة على مقدرته وبالتالي الرضى عن نفسه .
اذن تذكري :
,;,;,
;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,
ان مفهوم الذات لدى الرجل يحدد
عن طريق قدرته على تحقيق النتائج
,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;

ان فهم هذة الصفة يمكن ان يساعد النساء على ادراك لماذا يقاوم الرجال بشدة محاولات التصحيح او اخبارهم مايجب ان يفعلوا *!
ان تقدمي للرجل نصيحة دون ان يطلب منك يعني ان تفترضي انه لايعرف ماذا يفعل ..او انه لايستطيع القيام به بنفسه ..الرجال حساسون جداً لهذا الامر لان مسألة القدرة مهمة جداً بالنسبة لهم !
اذن تذكري :
,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,,;,;,;,;,;,;,;,;,;,
ان تقدمي للرجل نصيحة دون ان يطلب
منك يعني انك تفترضين انه لايعرف مايفعل
او لايستطيع القيام به بنفسه .
,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,

** فكرة المرأة **

بالمقابل للمرأة قيم مختلفة ..انهن يقدرن الحب والجمال والعلاقات ..انهن يقضين وقت اطول
في مساندة ومساعدة ورعاية بعضهن ..ان فكرتهن عن انفسهن تحدد عن طريق مشاعرهن ونوعية علاقتهن ..
انهن يشعرن بالاشباع بالمشاركة والتواصل ..
العلاقات لديهن اهم من العمل ومن التكنولوجيا !
التواصل مع الاخرين ذو اهمية بالغة لديهن والبوح بالمشاعر اهم من تحقيق الاهداف والنجاح , والتواصل مع الاخريات يعتبر مصدراً هائلاً للأشباع .
لكن هذا ا لامر يستعصي على الرجل فهمه ! ويمكنه الشعور بذلك بمعرفة انه يوازي الرضى الذي يشعر به عندما يحقق هدفاً او يحل مشكلة
اذن تذكري :

,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,
ان فكرة المرأة عن نفسها تحدد
عن طريق مشاعرها ونوعية
علاقاتها .
,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;

** كفي عن اسداء النصح ! **

دون فهم وادراك لطبيعة الرجل فان من السهل جداً على المرأة دون علم او قصد ان تنتهك
وتجرح مشاعر الرجل الذي تكن له اكبر الحب !
على سبيل المثال ..
كان الزوج والزوجة ذاهبان الى حفلة ..كان الزوج يقود السيارة ..وبعد عشرين دقيقة من الدوران في نفس
المنطقة كان واضحاً للزوجة ان زوجها قد تاه .
واقترحت علية ان يتصل ويطلب المساعدة ..اصبح الزوج صامتاً جداً , لقد وصلوا الى الحفلة في النهاية , لكن منذ
تلك اللحظة كان التوتر مستمراً طوال المساء ..لم يكن لدى الزوجة اي فكرة لماذا كان متضايقاً جداً .
من ناحيتها كانت تقول " انا احبك واهتم بك , لذلك فأنا اقدم هذة المساعدة "
اماهو فهو يشعر انه مجروح وعاجز ...الذي سمعه كان يعني " لاثق فيك ان توصلنا الى هناك , انت عاجز ! "
لم يكن لدى الزوجة اي فكرة عندما اصبح زوجها تائهاً انها كانت فرصة لتشعرة بالحب والتاييد ..لقد كان في تللك ا
اللحظة شديد التأثر ويحتاج مزيد من الحب ..واحترامه بعدم بذل النصح كان يمكن ان يوازي تقديم باقة من الورد
او بطاقة حب لها .
اذا تعلمت المرأة كيف تدعم زوجها في المواقف الحرجة كهذة ..بدلاً من تقديم النصح تأخذ نفساً عميقاً وتقدر في
قلبها مايفعلة من اجلها ..سيكون الزوج عظيم الامتنان لها لتقبلها له وثقتها فيه .
اذن تذكري :

,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,,;,;,;,;,;,
حين تقدم المرأة النصيحة دون ان يطلب منها ذلك
او تحاول "مساعدة "الرجل فإنها لاتدرك
كم تبدو له انتقادية وغير ودودة .
,;,;,;,;,;,;,;,;,;,,;,;,;,;,;,;,,;,;,;,;,;,,;,;,;

"الحلقة الثانية "

" تعلم الانصات "

قد يكون الرجل لايستطيع ان يفهم ان المرأة مختلفة ..فيعتقد ان الامور قد تسوء عندما يحاول المساعدة ..يحتاج الرجل ان يتذكر ان النساء يتحدثن عن المشكلات ليصبحن اكثر قرباً وليس للحصول على حلول !
في كثير من الاحيان ترغب المرأة فقط في ان تبوح بمشاعرها عن يومها ومشكلاتها , في حين ان زوجها الذي يظن انه يساعدها يقاطعها مقدماً سيلاً متواصلاً من الحلول لمشكلاتها ..ثم لايستطيع ان يدرك لماذا تظل هي غير راضية !
اذن تذكر :

,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;
في كثير من الاحيان ترغب المرأة فقط ان تبوح بمشاعرها
ومشاكلها لزوجها ..في حين ان الزوج يقاطعها مقدماً
لها سيلاً من الحلول
,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;

" لماذا نقاوم الحلول المقدمة من الطرف الآخر "

عنما تقاوم المرأة حلول المقدمة من الزوج يشعر انه غير قادر على المساعدة وانه ليس اهلاً للثقة وانها لاتقدرة حق قدره ! فيتوقف عن الاهتمام بها ...وتقل رغبته في الانصات لها ..
ولكن اذا تذكر ان لها طبيعتها الخاصة وانها تختلف عنه يستطيع ان يفهم لماذا تقاوم هذه الحلول ..يمكنه ان يفكر
فيكتشف انه كان يقدم حلولاً في الوقت الذي كانت فيه تحتاج الى الرعاية والاهتمام والتعاطف ..
في الطرف الآخر عندما يقاوم الرجل مقترحات المرأة تشعر انه غير مهتم , وانه لايقدر حاجاتها ...فتحس انها تفقد المساندة وتتوقف عن الثقة به !
ولكن عندما تتذكر ان للرجل طبيعته الخاصة وانه يختلف عنها ..تستطيع ان تفكر فتكتشف انها من المحتمل انها
كانت تقدم نصحاً او نقداً دون ان يطلب منها ..وبدل من ذلك كان عليها مجرد البوح بحاجاتها فقط او ان تقدم
معلومات ..او ان تقدم الطلب لما تريد فقط ..
اذن لنتذكر معاً :

,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;
عندما يقاومنا الطرف الآخر فيمكن ان يكون ذلك
بسبب اننا قد ارتكبنا خطأ في التوقيت او الطريقة
,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,

" يذهب الرجال الى كهوفهم ..وتتحدث النساء "

ان احد اعظم الفروق بين الرجال والنساء هي طريقة تعايشهم مع الضغوط ..يصبح الرجل اكثر تركيزاً وينسحب الى ركن خاص به ...بينما تصبح النساء مثقلات ومشوشات عاطفياً ..
تكون حاجة الرجال للشعور بالتحسن مختلفة عن حاجة النساء ..هو يشعر بالتحسن عن طريق حل المشكلات ..بينما هي تشعر بالتحسن عن طريق التحدث عن المشكلات ..
ان عدم فهم وقبول هذا الاختلاف يخلق صدامات غير ضرورية في حياتنا ..
عندما يعود الزوج الى البيت فانه يريد ان يستريح ويسترخي ..بقرأة الأخبار مثلاً بهدوء ..انه مجهد بمشكلات يومه التي لم تحل ..ويجد الراحة عن طريق نسيانها ..وعدم التحدث فيها ..
عندما يتضايق الرجل فإنه لايتحدث عما يضايقة ..فهو لايريد ان يثقل كاهل فرد آخر بمشكلاته ..الا اذا كانت مساعدة صديق له ضرورية لحل المشكلة ..
انه بدلاً من الحديث يصبح هادئاً جداً ..ويدخل الى كهفة الخاص ليفكر بمشكلته .ويقلبها ليجد حلاً ..وعندما يجد الحل , يشعر بتحسن ويخرج من كهفه
واذا كان الضغط كبيراً فإنه قد يقوم بشيء آخر لينسى مشكلاته ..مثل الخروج لممارسة رياضة ..او التنافس في لعبة ما ..او حتى قرءة الاخبار !
اذن تذكري :

,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;
لكي يشعر الرجل بتحسن يدخل الى كهفة
ليحل مشكلاته منفرداً .
,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;

اما المرأة فعندما تصبح منزعجة او تحت ضغط ما ..فإنها تريد ان تستريح من احداث يومها المتعب ..فتبحث عن شخص ما تثق به او تجتمع الى مجموعة من الصديقات وتتحدث بتفصيل دقيق عن مشكلاتها لكي تشعر بتحسن ..
اذن تذكري
:
,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,
تجتمع النساء ويتحدثن بصراحة عن مشكلاتهن
لكي يشعرن بتحسن .
,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;

الحلقة الثالثة :

الرعاية الزائدة تخنق !

ربما يشعر الرجل بالاختناق عندما تحاول المراة ان تواسية او تساعده في حل مشكلاته !
انه يشعر انها لاتثق في طريقة معالجته للامور او كما لو انها تعامله كانه طفل او ربما يشعر انها تريده ان يتغير !
هذا لايعني ان الرجل لايحتاج الى المواساة او المشاركة الوديه !
ولكن على النساء ان يفهمن ان رعاية الرجل هي ان تحبه وتثق به دون قيد او شرط ..
مثلاً عندما يريد الزوج ان يسافر ليس من الضروري ان تكري الاسئلة متى يكون موعد الطائرة ؟ هل تذكرتك معك ؟ هل اخذت محفظتك ؟ هل معك نقود كافية ؟ هل تعرف اين ستقيم ؟ ...ربما تشعر هي انها تسانده وترعاه ,,
لكنه قد يشعر بالضيق ...وبعدم الثقة !
لاتقولي له لو فاتته الطائرة.. الم اقل لك !
لاتلوميه على ترك او نسيان بعض اشيائة الخاصة عندما يتصل بك ...دعيه يتدبر امره وحده !
اذن تذكري :

,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,,';,;,;,;,;,;
يصعب جداً على الرجل ان يفرق بين التعاطف
والاسى انه لايحب ان يشفق عليه احد .
,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;

كيف تعبرين دون لوم ؟

حين تكون المرأة متضايقة وتتحدث عن المشكلات لزوجها يشعر عادة انه مهاجم وملوم بهذة المشاعر ..انه يفترض خطأ انها تخبره بمشاعرها لانها تعتقد بطريقة ما انه مسؤول او ملوم .
كثير من الرجال لايفهمون حاجة المرأة للبوح بمشاعر الضيق مع الناس الذين تحبهم .
لكن ليس على المراة ان تقمع مشاعرها او تغيرها لكي لاتضايق زوجها ..لكنها تحتاج الى التعبير عن تلك المشاعر بطريقة لاتجعله يشعر بانه مهاجم او متهم او ملوم ..
القيام بقليل من التغييرات البسيطة في الكلمات يؤدي الى احداث فرق عظيم !
من الكلمات السحرية التي تستخدم لمساندة الرجل ان تقولي ( انها ليست غلطتك ) ..
عندما تعبر المرأة عن مشاعر ضيقها تستطيع ان تساند زوجها بأن تتوقف عن الكلام برهة وتقول بشكل عرضي (انني اشكرك على انصاتك لي ..وان كان ماقول يبدو كما لو انني اقول انها غلطتك , فهذا ليس ما اقصده . انها ليست غلطتك )
اذن تذكري :

,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,
عندما تعبيرين عن مشاعر الضيق لزوجك
استخدمي الكلمة السحرية ( انها ليست غلطتك )
,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,

لرجال مثل الاحزمة المطاطية !

الاحزمة المطاطية هو تعبير مجازي مثالي لفهم دورة الحب عند الرجل ..ان هذة الدورة تقتضي الاقتراب ثم الانسحلب ثم الاقتراب مرة اخرى ..
معظم النساء يندهشن حين يدركن انه عنما يحب رجلاً امرأة فانه يحتاج دورياً الى ان ينسحب قبل ان يتمكن من الاقتراب ..والرجال يشعرون فطرياً بهذا الدافع الى الانسحاب ..انها ليست قراراً او اختياراً ..انه ليس خطؤه ولا خطئها ..انها فقط دورة طبيعية !
اذا لم يحصل الرجل على فرصة للأنسحاب ..وضلت المرأة متمسكة به ..فانه لن يشعر برغبة قوية في الاقتراب منها اكثر ..
من الضروري للنساء ان يفهمن انهن اذا اصرن على مودة مستمره ..و"جرين خلف " ازواجهن عندما يبتعدون , فأنه عندئذ سيحاول دائماً ان يهرب وينأى بنفسه ! ولن يجد ابداً فرصة لكي يشعر بشوقه المتقد للحب ..
يبدأ الرجال في الشعور بحاجتهم الى الاستقلال والحرية بعدما يشبعون حاجتهم الى الحب . وبصورة آلية عندما يبدأ هو في الانسحاب تبدأهي بالشعور بالذعر !. , ان مالا تدركه انه عندما ينسحب ويشبع حاجته الى الاستقلال سيشعر فجأة بالحاجة الى الحب والمشاعر المتدفقة مرة اخرى ..فالرجل يتعاقب آلياً بين مشاعر الحب ومشاعر الاستقلال ...وهذا ما يجب ان تدركه النساء جيداً .
اذن تذكري :

,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;
الرجل يتعاقب آلياً بين
احتياج الحب واحتياج الاستقلال .
,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;

الحلقة الرابعة :

النساء مثل الامواج !

المرأة مثل الموجة ..حين تشعر انها محبوبة يصعد تقديرها لذاتها ويهبط في حركة تموجية ..فعندما تشعر بالرضا حقاً ستصل الى الذروة ..ولكن بعد ذلك يمكن ان يتبدل مزاجها و تصل الى القاع ولكن بعد ذلك سيتبدل مزاجها فجأة وتشعر مرة اخرى انها راضية عن نفسها ..وتبدأ موجتها بالصعود الى اعلى
عندما ترتفع موجة المرأة تشعر ان لديها كمية وافرة من الحب قادرة على بذلها ..وعندما تنخفض موجتها تشعر بفراغ داخلي وتحتاج الى ان تغُمر بالحب ...وقت القاع هذا هو وقت التنفيس العاطفي ..
ان قدرة المرأة في علاقاتها على بذل الحب وتلقيه تعتبر عمومأً انعكاساً لكيفية شعورها تجاه نفسها ,
عندما تكون في اوقات هبوطها لاتشعر بالرضى عن نفسها وتكون مثقلة وغير قادرة على تقبل زوجها وتقديره حق قدره ..وعندما تضرب موجتها القاع ..تكون اكثر حساسية وتحتاج الى حب اكثر !!
انه لأمر حاسم ان يفهم الرجل ماذا تحتاج المرأة في تلك الاوقات والا فإنه ربما يقوم بطلبات غير معقولة !!
اذن تذكري :

,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;
تقدير الذات لدى المرأة يصعد ويهبط مثل الموجة
وعندما تلامس القاع , يحين الوقت للقيام
بعملية التنفيس العاطفي .
,;,;,;,;,;,;,;,;,,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,
;
كيف يكون ردة فعل الرجل تجاة موجة المرأة ؟؟

عندما يحب رجل امرأة تبدأ هي تشع بالحب والاشباع , ومعظم الرجال يتوقعون بسذاجة ان يدوم ذلك الاشعاع الى الابد !
كذلك يفترض الرجل ان تغير مزاجها يعتمد كلياً على سلوكه ..فحين تكون سعيدة يكون الفضل له , وعندما تكون غير سعيدة يشعر ايضاً انه مسؤول ..لذلك يصعق عندما يؤدي واجبه خير قيام ثم يجد انها رغم ذلك غير سعيدة !
فيحاول الرجل اصلاح الامر ..ويحاول ان يقنعها انها يجب ان لاتكون متضايقة ..انه لايعلم انه بهذه الطريقة يمنعها من الشعور بالتحسن .. ان المرأة عندما تغوص الى القاع, يحتاج الرجل ان يتعلم ان هذا هو الوقت الذي تكون حاجتها اليه ماسه ..وان الامر ليس مشكلة ينبغي حلها ..ولكنها تحتاج فقط الى حبه ..وصبره ..وتفهمه .
ان مالا يعرفه الرجل هو ان المرأة عندما تدخل الى القاع فليس من الضروري ان تشعر مباشرة بتحسن عندما تحس بدعم زوجها لها ..قد تشعر انها اسوأ حالاً !! لكن هذه علامة على ان دعمه يفيد ..ان دعمه يمكن ان يساعدها في الوصول الى القاع بسرعة ومن ثم تستطيع ان تشعر بتحسن ..وتصعد الى الاعلى
انها لكي تصعد لابد ان تصل الى القاع اولاً ...انها الدورة الطبيعية لمشاعر المرأة .
اذن تذكري :

,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,
في العلاقات الرجال يبتعدون ثم يقتربون
بينما النساء يصعدن ويهبطن في قدرتهن على حب
انفسهن والاخرين
,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,; ,;

"فهم الاحتياج والمشاعر "

عندما تدخل المرأة الى قاعها تميل اعمق القضايا الى ان تطفوا الى السطح . انها عادة تكون مشحونة بقوة من علاقاتها السابقة وطفولتها ..واي شي من ماضيها بقي دون حل او علاج سيطفو الى السطح وستعاني منه مرة اخرى !
وعندما لاتشعر المرأة بالامان وهي داخل القاع , فخيارها الوحيد هو ان تتفادى المحبة والعلاقة الجنسية وان تقمع او تخدر مشاعرها عن طريق بعض السلوكيات الادمانية مثل الافراط في الاكل او الافراط في العمل او حتى الافراط في الرعاية !..وحتى مع هذه السلوكيات قد لاتفيدها كثيراً ..وقد تظهر مشاعرها على شكل لايمكن التحكم به اطلاقاً !
ربما تعرفين قصص عن ازواج لايتشاجرون اطلاقاً ولا يتجادلون ابداً ..ثم فجأة ولدهشة الجميع يقرون ان يحصلوا على الطلاق !!
في كثير من هذة الحالات تكون المرأة قد قمعت مشاعرها السلبية لتلافي حدوث مشكلات , ونتيجة لذلك اصبحت مخدرة وغير قادرة على الشعور بحبها ..فعندما تُقمع المشاعر السلبية فالمشاعر الايجابية تقمع ايضاً ..ويموت الحب ...
بعض النساء اللاتي يتفادين التعامل مع عواطفهن السلبية ويقاومن الموجة الطبيعية لمشاعرهن يعانين من آلام ماقبل الطمث ( متلازمة ماقبل الطمث ) بشكل اكبر .
هناك ارتباط قوي بين متلازمة ماقبل الطمث وعدم القدرة على التعايش مع المشاعر السلبية بطريقة ايجابية ..ان النساء اللاتي نجحن في التعامل مع مشاعرهن شعرن ان متلازمة ماقبل الطمث قد اختفت في بعض الحالات !
حتى المرأة القوية , الواثقة بنفسها والناجحة في عملها تمر بهذة الدورة من المشاعر ..بل ربما تكون اكثر حاجة لعملية التنفيس العاطفي بسبب الضغوط التي تمر بها في العمل ..
لقد اظهرت احدى الدراسات ان تقدير المرأة لنفسها يرتفع وينخفض عادة في دورة بين 21 يوماً و 35 يوماً ..وهو الوقت الذي تحتاج فيه لهذة الدورة من التنقيس العاطفي ..
اذن تذكري :

,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;
عندما تُقمع المشاعر السلبية , فالمشاعر الايجابية
تُقمع ايضاً ..ويموت الحب .
,;,;,;,;,;,,;,;,;,,;,;,,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;

"المال لايشبع الحاجات العاطفية "

يعتقد الرجال ان المال هو الحل لكل المشكلات ..فعندما تكون المرأة فقيرة يحق لها ان تشعر بالالم وان تحتاج الى التنفيس ..وقد يتعاطف مع المها ويهتم بها ..
اما عندما تكون غنية فليس لها العذر في ان تنزعج ...لانها تملك المال !!
هناك مثل طريف يقول ( المرأة الغنية تستطيع ان تنال الشفقة من طبيب نفسي غني فقط ! )
عندما يكون لدى المرأة الكثير من المال , لايعطيها الناس ( وخاصة زوجها ) الحق في ان تكون متضايقة فليس لها اي عذر ان تكون كالموجة في مشاعرها وان تشعر احياناً بالحزن !!
اذن تذكر :

,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,; ,;
كلما تحققت للمرأة حاجاتها المالية
كلما اصبحت اكثر وعياً بحاجاتها العاطفية .
,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,;,

يتبع