قال رسول الله صلى الله عليه وسلم

من قرأ سورة الكهف كما نزلت كانت له نورا يوم القيامة من مقامه الى مكة, ومن قرأ عشر آيات من آخرها ثم خرج الدجال لم يسلط عليه, ومن توضأ



ثم قال سبحانك اللهم وبحمدك لا اله الا انت أستغفرك وأتوب اليك , كتب في رق ثم طبع بطابع فلم يكسر الى يوم القيامه





(( من حفظ عشر آيات من أول سورة الكهف , عصم من الدجال ))

-----------------------------------------------------------------------------------------






سورة الكهف وكما نعرف تحتوي على أربعة قصص سأعرضها عليكم مختصرة وبسيطه توصل المعلومه اليكم ونبدأ بأولها التي هي قصة

أصحاب الكهف

قصة لشباب مؤمن كانوا يعيشون في بلدة كافرة فعزموا على الهجرة والفرار بدينهم بعد مواجهة بينهم وبين قومهم .

كافأهم الله برحمة الكهف ورعاية الشمس واستيقظوا فوجدوا القرية مؤمنة بكاملها .

وهذه فتنة الدين

-----------------------------------------------------------------------------------------

القصة الثانيه هي قصة

صاحب الجنتين

قصة رجل أنعم الله عليه , فنسي واهب النعمة فطغى وتجرأ على ثوابت الايمان بالطعن والشك ولم يحسن شكر النعمة




فأصابه الله سبجانه بهلاك الزرع والثمر , واصابه الندم حين لا ينفع الندم





وهذه فتنة المال والولد

-----------------------------------------------------------------------------------------




وفي وسط السورة تقريبا يظهر أن ابليس هو محرك خيوط الفتنة

(( أفتتخذونه وذريته أولياء من دوني وهم لكم عدو بئس للظالمين بدلا ))





-----------------------------------------------------------------------------------------







والقصة الثالثه قصة




موسى عليه السلام والخضر




عندما سُئل موسى : من أعلم أهل الأرض ؟ فقال : أنا .., فأوحى الله اليه أن هناك من هو أعلم منك .





فسافر إليه موسى ليتعلم منه كيف أن الحكمة الالهية قد تغيب أحيانا ولكن مدبرها حكيم محالٌ في حقه العب .





مثال قصة السفينة , والغلام , والجدار



وهذه فتنة العلم

-----------------------------------------------------------------------------------------





القصة الرابعه وهي قصة

ذي القرنين

قصة الملك العظيم الذي جمع بين العلم والقوة , وطاف جوانب الأرض يساعد الناس وينشر الخير في ربوعها .





تغلب على مشكلة يأجوج ومأجوج ببناء السد , واستطاع توظيف طاقات قوم لا يكادوا يفقهون قولا .






وهذه فتنة السلطة

-----------------------------------------------------------------------------------------





ومن هذه القصص الأربعه نجد بأن قوارب النجاه




معرفة حقيقة الدنيا ,,,,,,,,,, والصحبة الصالحة ,,,,,,,,,, والدعوة الى الله






والتواضع ,,,,,,,,,, والاخلاص ,,,,,,,,,, وتذكرة الآخرة

-----------------------------------------------------------------------------------------




ما علاقة صورة الكهف بالدجال ؟؟




سيظهر الدجال قبل القيامة بالفتن الأربع




يطلب من الناس عبادته من دون الله <<<< فتنة الدين




سيأمر السماء بالمطر ويفتن الناس بما في يده من أموال <<<< فتنة المال




فتنة العلم بما يخبر به الناس من أخبار <<<< فتنة العلم




يسيطر على أجزاء كبيرة من الأرض <<<< فتنة السلطة




-----------------------------------------------------------------------------------------

قوارب النجاة




التواضع

" قال ستجدني ان شاء الله صابرا ولا أعصي لك أمرا "







الاخلاص

" قل انما أنا بشرٌ مثلكم يوحى إلي إنما الهكم الهٌ واحد فمن كان يرجو لقاء ربه فليعمل عملاً صالحا ولا يشرك بعبادة ربه أحدا "




" اللهم نجنا من الفتن ما ظهر منها وما بطن "




-----------------------------------------------------------------------------------------

وفي النهاية ...




فهل عرفتم اذن سر قراءة سور الكهف كل جمعة ....؟




ودورها في تبصيرنا بفتن الدنيا ....؟




والسبيل للنجاة منها ....؟




وهل أدركتم فضلها العظيم علينا بعصمتنا من المسيح الدجال ....؟


إذن فلا مجال للتهاون عن قرائتها كل جمعة .... ثم العمل بتوصياتها بعد ذلك