كيف تطغين انتقاما ثم تبغين السلامة؟!

لو تريدين اسامة.. انني ادري مقامه

انه في كل كهـف رابض يرمي سهامه

انه يســـكن ليلا فيه اقمار الشهامة

انه في قلب طفل ذاق ظلما وقتامه

انه في كل عش لحمام او يمامة

انه الحلوي بشام ونخيل في تهامة

انه في حفل عرس بين احضان المنامة

فادفني رأسا برمل وافزعي مثل النعامة

ان قومي استنسخوا منه ملايين اسامة

فاضربي في قندهار اعلني يوم القيامة

ثم قولي بابتسامة.. انتمو حقا لمامة

ينبع الارهاب منكم ولكم اعطي زمامه

بينما الارهاب مني هو عدل واستقامة


من أشعار / ياسر قطامش

أخيكم م. أمير الأقصرى