الحمد لله

و الصلاة و السلام على خير خلقه

صلى الله عليه و على آله و صحبه و سلم



اشتكى منك رسول الله صلى الله عليه و سلم



لك أن تتخيل هذا الموقف و هذا المشهد العظيم

يوم القيامة

و الخلائق من آدم إلى قيام الساعة يقفون بين يدى الله تبارك و تعالى

الكل ينتظر الحساب

و إذا برسولك صلى الله عليه و سلم

و شفيعك يومها

يشكوك إلى الله تبارك و تعالى

قال الله تعالى :

{وَقَالَ الرَّسُولُ يَا رَبِّ إِنَّ قَوْمِي اتَّخَذُوا هَذَا الْقُرْآنَ مَهْجُوراً }

الفرقان30

كم هو صعب هذا الموقف ؟

فلم تضع نفسك فيه ؟

لما تهجر القرآن ؟

هل أنت لا تحب القرآن ؟

إن الذى يحب شئ لا يحب مفارقته

فلا تفارق القرآن

ولا تهجر القرآن

فهو سبيلك للنجاة

فهو تجارة الفائزين

لك بكل حرف حسنة و الحسنة بعشرة أمثالها

و الله يضاعف لمن يشاء

إليك قول الله تعالى :
{أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ أَمْ عَلَى قُلُوبٍ أَقْفَالُهَا }

محمد24

طهر قلبك و اسلك طريق النجاة

فاجعل القرآن كتابك حقا

اقرأه و ادرسه و تعلمه

و اعمل بما فيه كى تفز بخير دار

دار الأبرار

الجنة






وصلى الله وسلم وبارك على نبينا محمد وعلى آله وصحبه والتابعين