بسم الله الرحمن الرحيم


{ كل نفس ذائقة الموت }


صدق الله العظيم






توفى إلى رحمة الله رئيس نادي المصري البورسعيدي سيد متولي بأزمة قلبية باغتته اليوم الجمعة الموافق السابع من شهر نوفمبر الجاري عن عمر يناهز الـ68 عاما.


أصيب متولي بجلطة في القلب عقب عودته من تركيا، لينتقل من المطار لغرفة العناية المركزة مساء الخميس.
وعانى متولي من هبوط حاد في ضغط الدم إثرها أصيب بأزمة قلبية ليتوفى في القاهرة يوم الجمعة.


تولى رجل الأعمال البورسعيدي رئاسة النادي المصري منذ 1980 قبل أن يبتعد لأربعة أعوام في التسعينات لخلاف مع محافظ بورسعيد، ولكنه عاد مرة أخرى لمقعد رئاسة نادي المدينة الباسلة.
أثر بشكل كبير في تاريخ المصري، واعتمدت القلعة الخضراء على وجوده واستثماراته داخل النادي منذ ظهر رئيسا شابا في الثمانينات.


وأسرة بهدلة تتقدم بخالص العزاء لأسرة الفقيد وشعب بورسعيد والنادى المصرى
ونسأل الله أن يرحم الفقيد ويغفر له ويسكنه فسيح جناته