إستخـدم مخيــلتـــــــك
**
يمكن للذهن ان يحول الجحيم إلى جنة أو أن يحول الجنة إلى جحيم
جون ميلتــــــــون
..


مـارس التـــــــخيــــــــــل الإيجــابي :

تخيل أنك موجود ضمن متحف . سوف تولد بعض المعروضات لديك إحساس بعدم الراحة بينما ستشعر بالسعادة لمشاهدة بعض المعروضات الأخــرى
تخيل فقط

....
كلنا يعرف ان هنـاك أشخاص يمتلكون مخيلة خصبة وقوية لدرجة أنهم يشعرون وكأنهم يعيشون فعليا تلك اللحظات أو أنهم موجودين ضمن تلك اللقطات الجميلة التي تعبر مخيلتهم ، لكن ذلك لا يعني أن الأشخاص الآخرين محرومون !!
....


هيا بنا لنمتلك تخيل إيجابي وذهنية منفتحه وسنمتلك إن شاء الله إمكانية التعامل بشكل أكثر فاعلية ومباشرة مع مخاوفك وقلقك وهيا نعرف بعض الأفكار التي قد تساعدك بإذن الله

فهل نحن جاهزووون..؟

الأفكــــــــار..

.......
- دون مشاعرك وأفكارك المزعجة على قطعة تخيلية من الورق ثم ارم هذه الورقة ضمن شعلة من اللهب وراقبها وهي تحترق

- تخيل نفسك أنك تقوم برمي كوابيسك ومشاعرك بالقلق ضمن حاوية نفايات(الله يكرمكم) ومن ثم تبتعد عن هذه الحاوية بهدوء وثقة مع شعورك بمزيد من الراحة النفسية .

- هذه فكره راائعه وعجبتني أيضا وهي : تخيل ان شعورك بالقلق يغادر جسدك وذهنك تدريجيا ليشكل في السماء غيمة بيضااااء كبيره ، وكلمات امتصت هذه الغيمة جزء من القلق فيك كلما اسودت أكثر فأكثر ، راقب هذه الغيمة وهي تبتعد عنك وتختفي وتولد فيك شعورا عظيـيييييييييم بالراحه

-
تمرين (تجربة)ت

ذكر الآن تجربة غضب من الماضي
إذا استحضرت هذه التجربه فدعها تبقى في إدراكك ولاحظ مظاهر الصور المكونه لهذه التجربة :
هل هي قريبة ام بعيده ___...وهكذا ثم ركز على شعورك نحو هذه التجربة وبعد أن حصلت على هذه الصورة من الذكريات اجعل الصورة أكبر ودعها تتضاعف في حجمها ولاحظ ما سيحدث فهل تتعاظم مشاعرك عندما تكبر الصورة حاول الآن تقلص حجم الصورة أصغر فأصغر إلى الحد الحد الذي لا تستطيع رؤيته وأبقى لحظة على هذه الحال فهل تتناقص مشاعرك ...بالتأكيد

تمرين لتحسين قدرة التخيل :

اغمض عينك , تذكر كيف تحس و انت تمشي حافي القدمين علي عشب أرض خضراء مورقة في يوم مشمس جميل , و الشجر و الزهور حولك ,ابني هذا المشهد من ذكرياتك في عين عقلك , و حس بنفسك في هذا المشهد الخيالي , تذكر موقف كنت فيه قريب من هذا , أو مشهد تلفزيوني أو فيلم استخدم ما فيه لمساعدتك في التخيل , حس بإنك تمشي نحو شجرة بعيدة كبيرة كثيرة الاغصان , حس بالشجرة تكبر كلما تقترب منها , امشي بين الاغصان حتي تجد مكان مريح مظلل , ابدأ بحس رائحة خشب الشجر , و الاوراق , اجلس في هذا المكان , ابدأ بسماع صوت الرياح و الطيور , حس و شم الرياح , الزهور .

بهذا فانك تكون كونت مشهد خيالي معقد و مركب فيه ملمس و رائحة و صور و صوت معتد فيه علي ذاكرتك و مبني بتخيلك .
وضعت هذا التمرين لأنه احسن التمارين و يستخدم فيه كل الحواس و لن يلزمكم اكثر من هذا في الدورة










تمرين نقاط التثبت (الإرساء)

البرمجة اللغوية العصبية

1- أجلس بمكان مريييح جدا وأغلق عينك وخذ نفس عمييق 3 مرات ثم إبتسم
2- الآن تذكر إحدى اللحظات في حياتك كنت فيها بالفعل هــاديء ومرتااح ، على سبييل المثال قيامك برحلة ترفيهية
3- تخيل نفسك الآن إنك في ذلك المكان وحاول اغراق نفسك في محيطه لتسترجع كامل مشاعر تلك التجربة الهادئة الرائعه وكن واقعيا قدر الإمكان في إسترجاعك لتلك الاحداث واستخدامك لحواسك الخميس ، والآن خفض قليلا من سرعة تنفسك
4- بعد ما تشعر بالرااااحه والهدووء يشمل كل جسمك وذهنك حاول تثبيت هذا الشعور بجزء معين في جسدك (مثلا قرصه بسيطه بالإذن) لمدة 20 ثانيه مع نفس عميق ، ولا توقف التخيل وانت تقرص إذنك وخذ نفس عمييق واحد وإذا انتهيت 20 ثانيه تابع التخيل أيضا
5- (الآن أختبــر الرااابط ) إذا اردت ان تقوي شدته فعليك بتكرار إنشائه يمكنك أن تعمل إرتباطات أخرى مثلا الثقة بالنفس ، الإيجابيــة ، ..وهكذا في أي مكان غير الأذن
والآن في أي وقت أقرص إذنك 15 ثانيه راح يرجع الهدوء لجسمك والتنفس الرائع والراحه بجسمك
إن شاء الله......يجب كما قلنا تقوية الرابط بتكرار إن شائه دائما .
وهكذا في أي وقت تشعر بالقلق اضغط المكان الذي أنشاته
وهو الأذن وستشعر بالطمأنينة مباشره والهدوء بإذن الــلــه

طريقة لتغيير العادات


هذه إحدى طرق البرمجة اللغوية العصبية لتغيير العادات السلبية والتخلص منها وهي تسمى طريقة الــ SWISH ( اكتشفها ريتشارد باندلر أحد مؤسسي الـ NLP وطورها روبرت ديلتس ) .

وإليكم خطواتها :


1- حدد السلوك أو العادة المطلوب تغييرها لك أو لغيرك ، عادة التدخين مثلا .

2- حدد الصورة التي تسبق مباشرة الدخول في ممارسة العادة المراد تغييرها ، لنقل مثلا : إمساك حبة الدخان بين الأصابع أمام الوجه .

3- استحضر هذه الصورة كأنك تراها ( وأنت في حالة اتحاد ) ، أي تخيل أنك ترى يدك تمسك بحبة الدخان أمام وجهك وتأكد من وضوح الصورة في ذهنك ثم احتفظ بها .

4- أخرج من هذا التخيل تماما وفكر بأي شيء حولك أو تحدث مع أي شخص حتى تضمن الخروج التام من عملية الخيال .

5- أنشئ صورة خيالية جديدة تمثل هويتك التي تتوق لأن تكون عليها عندما تترك هذه العادة وانظر إلى نفسك فيها ( و أنت في حالة انفصال ) ، واستمتع بصورتك الجميلة وزدها تحسينا حتى تصبح في أروع أحوالها جميلة براقة زاهية . وهذه الصورة الرائعة ستكون هي الحصيلة والهدف الذي نريده ونسعى إلى تحقيقه .

6- أخرج من هذا التخيل تماما كما خرجت في الخطوة الرابعة ، وفكر بأي شيء حولك أو تحدث مع أي شخص حتى تضمن الخروج التام من عملية الخيال .

7- استحضر الصورة الأولى ( صورة اليد الممسكة بحبة الدخان ) ، استحضرها بحجمها العادي الذي رأيته سابقا ، ثم ضع الصورة الجميلة الثانية مصغرة في ركن من أركان الصورة الأولى .

8- كبر الصورة الجميلة ( بطريقة التمدد السريع ) لتغطي على الصورة الأولى بكاملها .

إعـداد :
طمــوح بلا حدود