اللغز الاول سهل جدا وواضح كبداية

عندما وصل مفتش المباحث الى المتحف الذي يعرض قطعا أثرية يرجع تاريخها الى آلاف السنين ,كان مدير المتحف منفعلا وهو يحكي ما حدث:
"يعد الحجر الأثري من أندر معروضات المتحف, إذ يرجع تاريخيا الى ثلاثة آلاف عام ق.م ومكتوب عليه بالخط المسماري الذي كان يستخدمه البابليون القدماء ,ولهذا فإن قيمته التاريخية لا تقدر بثمن .ومنذ نحو شهر قام عشرون عالما من كل انحاء العالم بعمل نسخ من الحجر الأثري ووزعزها عليهم لدراستها, واحتفظنا بالحجر الاصلي ,وامس اكتشفنا سرقة هذا الحجر الاثري النادر".
وضع مدير المتحف رأسه بين يديه في حزن ,ولم يرفع وجهه الا عندما سأله مفتش المباحث:كم يبلغ وزن الحجر الاثري؟".
فكر مدير المباحث لعدة ثوان وقال :حوالي ثلاثين كلغ.
تريث مفتش المباحث قليلا ثم قال :أريد استجواب المسؤول عن حراسة الجناح الشرقي الذي كان به الحجر الأثري.
وعندما جاء مسؤول الأمن سأله المفتش :
هل كنت تقوم بالحراسة عند وقوع السرقة؟
رد مسؤول الأمن :أجل يا سيدي.
قال المفتش:
إذن أخبرني عما حدث.
صمت مسؤول الأمن لعدة لحظات ثم قال :عندما كنت أمر في ردهات المتحف نحو منتصف الليل ,فوجئت بشخص يحمل معه شيئا ما ويركض بسرعة ناحية الباب,حاولت اللحاق به ولكنه كان أسرع مني,ومن ثم استطاع الهرب.
قال مفتش المباحث:هل تستطيع أن تدلي بأوصافه؟
تردد مسؤول الأمن وقال :لم أتمكن من رؤيته جيدا ,فالإضاءة كانت ضعيفة.

من هو السارق؟ولماذا؟