أَحْرُفُ الجَوَاب هي : لاَ , نَعَمْ , بَلى ، إي ، أَجَلْ ,

جَلَلْ , جَيْر , إنَّ .


ـ لا حرفُ جواب : أي تَنْفِي الجَوابَ , وهذه تًحذَفُ الجُملُ

بعدَهَا كَثِيرًا , يُقَال : ( أجَاءَكَ زَيدٌ) فَتَقُول : ( لا )

والأَصْلُ : لا , لَمْ يَجئْ .


ـ نَعَمْ : حرفُ جوابٍ للتَّصديقِ والوَعْد , والإعْلام .

الأول : بعد الخبر , كـ : ( قَدِمَ خالدٌ ) أو ( لم يأتِ عليٌّ )

والثاني : بعد ( افْعَلْ ) و ( لا تَفْعَلْ ) وما في مَعْناهما ,

نحو : ( هلاَّ تَفْعَلُ ) و ( هلا لم تفعل ) .

والثالث : بعدَ الاسْتِفْهام , في نحو : ( فَهَلْ وَجَدتُّم مَّا وَعَدَ

رَبُّكُمْ حَقًا قَالُواْ نَعَمْ ) سورة الأعراف آيه (44) .

وكان خطباء قريش تفتتح خطبها بـ ( نعم ) .


ـ بَلى : حرفُ جوابٍ , وتَختَصُّ بالنَّفي وتفيدُ إبْطالَه , سواءٌ

أكانَ مجرَّدًا نحو : (زَعَمَ الَّذِينَ كَفَرُوا أَن لَّن يُبْعَثُوا قُلْ بَلَى وَرَبِّي لَتُبْعَثُنَّ)

سورة التغابن آيه (7) .


أم مَقْرُونًا بالاستفهام ـ حَقِيقيًّا كان , نحو : ( أَلَيْسَ عَليٌّ

بآتٍ ) ـ أو توبيخًا نحو قوله تعالى : (أَمْ يَحْسَبُونَ أَنَّا لَا نَسْمَعُ سِرَّهُمْ

وَنَجْوَاهُم بَلَى) سورة الزخرف آيه (80 ) ـ أو تقريرِيًّا , نحو قوله

تعالى : (أَلَسْتُ بِرَبِّكُمْ قَالُواْ بَلَى )سورة الأعراف آيه (172 ) .

والفرقُ بينَ ( بلى ) و ( نَعَمْ ) : أنَّ

(بلى ) لا تأتيِي إلا بعد نفي وأن ( نَعم ) تأإتي بعد النَّفي

والإثبات .

فإذا قِيلَ : ( ما قام زَيْدٌ ) فَتَصْدِقُهُ نعم , وتكذيبهُ : بَلَى .


ـ إي : حرفُ جوابٍ بمعنى ( نَعَمْ ) ويقال بمعنى : ( بَلَى )

فيكونُ جوابًا لتصديق المُخبر ولإعلام المستَخبِرِ ولوعْدِ

الطَّالبِ ولا تقع إلاَّ قبْلَ القَسَم , نحو : ( إي والله ِ ) وإنْ

شِئتَ قلت : ( إي الله لأفعلنَّ ) أي واللهِ , ونُصبتْ بنزعِ

الخافِضِ وهو واوُ القسم , ولا يُستعملَ فِعلُ القسم بعد

( إي) فلا يُقال : ( إي أقسَمْتُ بِرَبَّي ) ولا يكونُ المُقسَمُ

به بعدها إلاَّ ( الرَّب , والله وَلَعمرِي ) وفي ياء ( إي ) من

( إي الله ) ثَلاَثَةُ أَوْجُه : حَذْفُها للسَّاكِنَيْن وفَتْحُها تبيينًا

لِحَرْفِ الإِيجاب , وإبْقاؤها سَاكِنَةً مع الجمع بينَ ساكنين .


ـ أَجَلْ : حرفُ جواب , مثلُ ( نَعْم ) فيكونُ تَصديقًا للمُخْبِرِ

, وإعْلامًا للمُسْتَخْبِرِ , ووعدًا للطَّالب , فتقع بعد نحو:

( حضر الغائبُ ) ونحو : ( أزحف الجيش ؟) ونحو : ( أكرِمْ

أخَاكَ) وهي بعدَ الخبر أحسنُ من نَعَم , ( ونَعَمْ) بعد

الاستفهام أحسنُ منها , وقيل : أجل تختصُّ بالخبَر مثبتًا

أو منفيًا .

ـ جَلَلْ : اسْمٌ بمعنى عَظِيم أو بمعنَى يَسِير وهو من

الأضداد وقد يكون حرفًا بمعنى : ( نَعَمْ ) , حكاه الزجاج .


ـ جَيْرِ بالكسر : حَرفُ جَواب بمعنى نَعَمْ

قال بعض الأغفال :

قالت أراك هاربًا للجَوْر ... من هَدَّةِ السلطان قلتُ : جَيْرِ

وقال سيبويه : حَرَّكُوه لالتقاءِ الساكنين , وإلاَّ فحكمُه

السكونُ لأَِنه كالصوت .

ـ إنَّ أوْ إنَّه : من أحْرُفِ الجَوَاب , وهي حرفُ تَصْدِيقٍ للخَبَر

بمنزلةِ أجَلْ , والهاءُ للسَّكتْ , وإذا وَصَلْتَ قلتَ :

( إنَّ يا هذا ) نحو قول الشاعر :

قالوا غَدَرْتَ فقلتُ : إنَّ ورُبَّما

نَالَ المنى وشفا الغليل الغادِرُ

شبكة رواء