نظرة خاصة للشتاء (من بنات أفكاري)




هزيم الرعد صوت يفوق قدرتنا نحن البشر

يخلع القلوب ويصم الأُذُن يأتي دائما مع هطول المطر

ومضة برق تنير السماء تنزل إلي الأرض لتتحول من ومضة نور إلي لهيب صاعق

كنا ومازلنا نخشي الرعد والبرق ورغم هذا طفولتنا البريئة كانت تتحدهم ونخرج لنتمتع

بزخات المطر كنا نصر على الخروج في الشارع لنعود كفرخ طير وليد من شدة البلل

كنت وما زلت أعشق الشتاء وهطول المطر

ذلك الماء الطاهر الآتي من ربي ليمحو أثار تدمير الخريف

ويفسح الطريق للملك الآتي وسط معارك ضارية

حرب ضروس بين رياح الخماسين ونسمات محملة بالعبير

وكأن الحياة حروب في حروب

ونحن أمة محمد

مازلنا نعيش في الخريف

نعيش في قتل وتدمير

لم يحل الشتاء بعد علينا

لم يأتي المطر الذي سيطهر الأرض

ليأتي ذلك الملك المتوج مع نسمات التسامح والحب

لننعم بالسلام بين الأنام