السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

عندما دعا المسلمون وقالوا في سورة آل عمران:

( ربنا إننا سمعنا منادياً ينادي للإيمان أن آمنوا بربكم فآمنا.ربنا فاغفر لنا ذنوبنا وكفر عنا سيئاتنا وتوفنا مع الأبرار*

ربنا وآتنا ما وعدتنا على رسلك ولا تخزنا يوم القيامة إنك لا تخلف الميعاد*

بماذا رد عليهم ربهم؟

فاستجاب لهم ربهم أني لا أضيع عمل عامل منكم من ذكر أو أنثى بعضكم من بعض )

ألا تلفت نظركم إخواني كلمة أني لا أضيع عمل عامل منكم بعد الدعاء؟

لماذا لم يقل أني لا أضيع دعاء داع منكم رغم أنهم كانوا يدعونه؟

لأن إجابة الدعاء لا تأتي بالنوم والتواكل مع الدعاء بل بالعمل

من جهز غازياً فقد غزا

من باب هذه الكلمات الطاهرة التي خرجت من أطهر لسان من خاتم الأنبياء والمرسلين
محمد بن عبد الله صلى الله عليه وسلم

ندعوكم أعضاء البشارة الكرام للتقدم للجهاد في سبيل الله ضد الكفرة الفسقة الفجرة اليهود وكلاب النصارى الحاقدين

الجهاد بالنفس لم يؤذن لنا به بعد ونتمنى أن يفتح باب الجهاد بالنفس

ولكن للجهاد سبل أخرى ننال بها الأجر بإذن الله

الجهاد بالمال والمؤن لتجهيز الجيوش الإسلامية وللإنفاق على أهالي الشهداء

كل جنيه ستتبرع به يُشترَى به سلاحاً أو دواءاً لطفلاً مصاباً أو كفناً لطفلاً مات تحت الأنقاض في حضن أمه أو أخته أو أبيه
سيكون لك به أجر بإذن الله

لا تقول لن تصل التبرعات

ستصل بإذن الله عندما يأذن لها الله أن تصل
وفي كل الأحوال لك الأجر من الله

فاصدق الله يصدقك ولا تجبن ولا تبخل

ترسل التبرعات من مصر وخارجها إلى لجنة الإغاثة الإنسانية بنقابة الأطباء بالقاهرة
وهذه للتبرعات النقدية

ولا أدري هل يتقبلون تبرعات عينية أم لا

العنوان و الهواتف لمن يرغب في المساهمة أو الاستفسار :

42 شارع القصر العيني ( دار الحكمة ) - القاهرة

هواتف :

0227949670

0227955166

0227943166

تليفاكس : 0227959311

ونقابة الأطباء بمدينة الإسكندرية تستقبل التبرعات النقدية والعينية من غذاء وكساء ودواء

وبمكالمة تليفون من التليفونات السابقة يمكنك الإتصال من أي بلد عربي والاستفسار عن كيفية إرسال تبرعاتك

ولكن كيف نعين أنفسنا ونعود أولادنا على الإحساس بالغير والجهاد بالمال في سبيل الله؟

أقدم لكم عدة أفكار تجعلنا نتعايش كل لحظة مع إخواننا المجاهدين والضحايا المستضعفين من المسلمين


وتنبع هذه الأفكار من منطلق قول الرسول صلى الله عليه وسلم :
" اتقوا النار ولو بشق تمرة " ومن قوله عليه الصلاة والسلام
: " لا تحقرن من المعروف شيئاً ولو أن تلقى أخاك بوجه طلق

وهذه الأفكار البسيطة لن تكلفنا شيئاً وستكون خطوة إيجابية منا للمشاركة

فلا يكفي الدعاء والدموع يا إخوة كفانا تواكلاً

أين العمل الإيجابي؟

أين التضحية التي نبذلها لمن يضحون لنا بأرواحهم ليحافظوا على مسجدنا الأقصى؟

كيف تحافظ أنت عليه؟

بالدعاء فقط؟

هذا تواكل وليس توكل

ومن هذه الأفكار أقترح الآتي:

1- مصروف يومي لأبناء الشهداء:

تبرع بمصروف يومي لابن الشهيد كما تقدم مصروفاً يومياً لأولادك

مصروفاً يومياً لزوجة الشهيد كما تقدم مصروفاً يومياً لزوجتك

ويرسل للجنة الإغاثة الإنسانية

2- إشتري صندوقاً صغيراً من صناديق حلويات الأطفال واكتب عليه لأبناء وزوجات شهداء الأقصى

وعلم أولادك وزوجتك اقتطاع جزء من مصروفهم اليومي لهذا الصندوق وأرسل بالمبلغ إسبوعياً للجنة الإغاثة الإنسانية لأطفال غزة

3- إجمع خردة بيتك

إجمع الزجاجات البلاستيكية للمياة المعدنية
علب السمن والمعلبات الغذائية
الأدوات البلاستيكية والمعدنية التي لم تعد زوجتك تستعملها في المنزل
قم ببيعها لتجار الخردة وتبرع بقيمتها

4- أجر يومي منك أيها الطبيب

إن كنت طبيباً فقدم أجر حالة واحدة يومياً من حالاتك لأهل غزة وأرسله إسبوعياً

5- أجر حصة من حصصك

إن كنت مدرساً أرسل أجر حصة يومية من حصصك وأرسلها كل إسبوع لأهل غزة

ورشح أحد طلابك واجعل أجره الذي يدفعه لك لأهالي غزة المستضعفين واعتبره طالب يتيم لا يدفع لك

خذ المال الذي يدفعه لك وقدمه لأطفال غزة

6- جزءاً من راتبك الشهري إقتطعه لإخوانك المستضعفين وقلد الأنصار المسلمين حينما حملوا مسئولية إخوانهم المسلمين المستضعفين من المهاجرين

7- إن كنت صاحب محل

نسبة مئوية من مكسب المحل اليومي إقتطعها وأرسلها كل أسبوع لأهالي غزة

حدد نوع معين مما تتاجر فيه واجعل مكسبه لأهالي غزة

8- إلغاء المآتم

وحول البدعة إلى أجر وثواب لك وللميت

أكرم ميتك وبدلاً من أن تقيم له مأتماً يتكلف آلاف الجنيهات
تبرع بمال المأتم لأهالي غزة على روح هذا الميت

فتنال وينال الميت أجر المجاهد وتجهيز غازياً

9- مصروفات الأفراح

بدلاً من صرف الأموال بالآلاف في الأفراح للخطبة أو الزواج
فلتقوم بعمل فرحك في مسجد ووفر حق هذا الفرح لأهالي غزة

10- لعب الأطفال

إذهب إلى صندوق اللعب الخاص بطفلك ستجد به لعب كثيرة
إبعث بها لأطفال فلسطين لتدخل البسمة على شفاههم

11- البطاطين

إذهب الآن إلى دولابك الخاص بالبطاطين وافتحه وانظر بداخله

ستجد بطاطين وملايات لم تستخدمها زوجتك منذ أن تزوجتها وتدفئ الدولاب
أرسل بها لأاهالي غزة ليتدفئوا في برد الشتاء بدلاً من تدفئة الدولاب

12- إذهب إلى دولابك ودولاب زوجتك وأطفالك وأمك وأختك واجمع كل الملابس الزائدة التي ملأت الدولاب ولا تجد من يرتديها وأرسلها لأهالي غزة المساكين

13- الأحذية التي تمتلكها ولم ترتديها حتى نسيت عددها
نظفها ولمعها واربط كل زوج حذاء في بعضهم وأرسلهم

14- إن كانت زوجتك من محبي الذهب ووسع الله عليك وألبستها ذهباً كثيراً
فلتتبرع بنفسها بخاتم وتبيعه وترسل حقه لأهالي غزة

15 - ملابس المدرسة الخاصة بالأعوام السابقة والتي لم تعد تدخل في أصحابها ولم تعد على مقاسهم

أرسلها ولا تبخل ...ماذا تفعل هذه الملابس بدولابك؟

أرأيتم؟

هناك العديد والعديد من الطرق للتبرع ولكن الكسل والتواكل يصيبوننا

ماذا لو قالوا لك في البنك الفلاني في الدولة الفلانية لك مبلغ بإسمك وقدره......

هل ستتركه أم ستجاهد لكي تناله؟

إذهب واتصل بلجان الإغاثة

إبحث على النت على مواقع جمع التبرعات

نقابة الأطباء في أي دولة عربية ستساعدك بإذن الله
ولكن اسع وتحرك ولا تكتفي بالدعاء

أهالي الضحايا يستغيثون وينتظرونكم فأغيثوهم

حياكم الله

منقول للاهميه