سأتكلم قليلاً عن الحياه والطريقه الصحيحه للعيش في سراديبها وكيفيه صنع النجاح بها ومن المهم جدا في حياتنا ان:

أولاً : تنظر للحياه من منظار أبيض فلا تكون حاقدا او حاسدا..

ثانياً : أنظر لتجارب الآخرون وأجعلها عوامل لنجاحك ينبغى أن لاتكررها فقد قامت فتجاوزها..

ثالثاً : إقرأ كثيرا فالقراءة دائما تخلق منك شخص سوي التفكير عقلياً وصافي النفس ذهنياً..

رابعاً : بدايه الميل هو المتر ...فأبدأ بالمشي خطوات قصيرة وثابته وتضمن أن لاتعود للخلف..

خامساً: الفشل ليس عيباً ..فأجعل الفشل عاملاً للنجاح واجعلها تجربه تستفيد منها في حياتك..

سادساً: حياتنا لاتقاس بالأيام والسنين وإنما تقاس بتجاربنا فيها ونتائج هذه التجارب..

سابعاً : الحياه طبق من فاكهه ...فكل مالذ منها وطاب بعقلانيه وشهوة مباحه ولاتجعل شهواتك هي إهتمامتك..

ثامناً : لاتنسى قرأة القرآن الكريم فهو بلسم للنفوس ومهديء للأعصاب..

تاسعاً : تذكر دائما أنك أفضل من غيرك بكثير وأقل من غيرك بقليل ..فلا تنسى القناعه ..ولا تكسل عن العمل والنجاح..

عاشراً : حين تدور عقارب الساعه فترى مصائبها فتذكر أنها لكي تحمد فتشكر وأنها ساعه منقضيه ومنتهيه بالتأكيد..

الحادي عشر: للحياه ألوان كثيرة...فلماذا تختار ألوان عاتمه لها وتترك فرصه النظر فيها بألوان زاهيه..

الثاني عشر : أزرع الحب من حولك وأرسل الحب لغيرك وأجعل حياتك مليئه بورود الحب تهديها وتستقبلها..

الثالث عشر : النفس البشريه لينه كالعجينه فدربها وقوها على المفيد دائماً..

الرابع عشر : أنت دائما طالب في مدرسه الحياه ..حتى آخر يوم في حياتك ..فأجعل ساعاتك مليئه بكل درس جديد ومفيد..

الخامس عشر : نهايه الإنسان وبدايه الإنحدار هو الغرور والنظر من فوق إلى تحت..

السادس عشر : حاول ان تكون إجتماعيا وواقعيا وتعرف على الأحداث من حولك..

السابع عشر : أجعل خيرك لغيرك ...كي يكون لك نصيب من خير غيرك ..

الثامن عشر : أجعل لحياتك محطات ...وخطط كيف تنتقل من محطه إلى آخرى..

التاسع عشر : من أسباب سعادتك وقبولك على الحياه هي إدارتك لوقتك وأوليات أهتماماتك..

العشرون : تذكر دائما أنك ترى جهه واحده من المربع فحاول أن تتعرف على الجهات الآخرى من الآخرون..