غزه بتنزف .. جرحها مفتوح
مرمى على أرضها .. زينة الشباب مدبوح
ترقص على جثته
شلة قرود .. مجانين
وإحنا هنا واقفين .. وعجزنا مفضوح !!
غزه بتنزف .. جرحها مفتوح

واقفين بنتفرج .. ونمصمص الشفتين
القلب متقطع .. نازله دموع العين
لكن الأيدين .. متسلسلة ..
والسلسلة شاده الرقاب ومكبله الرجلين
محبوسه صرختنا ..
متهانه كرامتنا ..
والعار سكن بيتنا .. مصاحبنا فين ما نروح
غزه بتنزف .. جرحها مفتوح

رؤساء .. ملوك .. أمرا .. لم حركوا ساكن
مستقويين القلوب .. على أهلهم لكن ..
أعظم ما فيهم على أبواب العدا متهان
خايف على الكرسى .. والملك والسلطان
لينسرق منه .. قبلن طلوع الروح !!
غزه بتنزف .. جرحها مفتوح

مفتوح يا جرح الوطن .. دم القلوب سايل
ستين سنه بندعى .. والحال لازال مايل
أمتى الدعا لوحده .. كان حرر المساجين ؟!
وأزاى هنتحرر .. وارواحنا فى الزنازين
خايفه لِبُـكره تروح !!
غزه بتنزف .. جرحها مفتوح