بسم الله الرحمن الرحيم


كثيرا ما نسمع بأن فلان من الناس خسر كذا وكذا فهنالك من يخسر ماله
وهنالك من يخسر كرامته وهنالك ايضا من يخسر
صديق أو انسان عزيز على قلبه .. }{


موضوعي اليوم هو عن الخسارة ولكن ليست كأي الخسائر



ان الخسارة موضوع التداول اليوم هي خسارة الانسان ذاته ( نفسه )
فأي من تلك الخسارات ان لم يكن غيرها تؤدي الى خسارة الانسان نفسه
وهل يكون للمرء دور او مساهمة في نوع الخسارة التي يتكبدها ام انها تفرض عليه
وبعيدا طبعا عن الامور الشرعية حيث أن خسارةالانسان دينه لا تعادلها خسارة
ولكن وللوصول الى الهدف من هذا الطرح فأرجوا استبعاد هذا العنصر من المعادلة


اذا


ماهي برايكم الخسارة التي تؤدي حتما الى خسارة الانسان نفسه ؟
هل هي بالفعل خسارة المال والممتلكات؟
هل هي خسارة وظيفة أو منصب؟
هل هي خسارة الكرامة؟
أم هي خسارة الوطن والهوية؟
هل هي خسارة الامل؟
هل هي خسارة المباديء؟
أو هي خسارة من نحب؟
ام هي ...
............... / مآذا



بانتظار ارائكم ...}{