"رأس حسن" تعيد أندرلخت لصدارة الدوري البلجيكي بهدفين في شباك لوكيرين














استعاد فريق أندرلخت البلجيكي ذاكرة الانتصارات بالفوز على فريق لوكيرين بهدفين نظيفين مساء السبت في إطار المرحلة السادسة للمسابقة ، في لقاء شهد تألق معتاد من النجم المصري أحمد حسن.

أحرز هدفي اللقاء الأرجنتيني نيكولاس فروتوس وحسن في الدقيقتين 45 و51.

الفوز رفع رصيد أندرلخت إلى 16 نقطة في صدارة المسابقة محققا فوزه الخامس في الدوري ، فيما تجمد رصيد لوكيرين عند تسع نقاط في المركز السادس.

شهدت المباراة عودة حسن إلى المشاركة بشكل أساسي مع فريقه بعدما شارك في لقاء موسكرون الأخير في آخر ثلاث دقائق بناء على رغبته بسبب الحالة النفسية التي يمر بها بعد رحيل زميله محمد عبد الوهاب.

حصل اللاعب المصري على جائزة أفضل لاعب في اللقاء بسبب مواصلته للتألق هذا الموسم على الملاعب البلجيكية ، وكانت أولى محاولات حسن في المباراة عن طريق ضربة رأس في الدقيقة 36 لكن الكرة حادت عن المرمى.


.. وحصل على جائزة أفضل لاعب في اللقاء

وجاء الهدف الأول لأصحاب الأرض في آخر دقيقة من الشوط الأول بعد عرضية جميلة من المغربي مبارك بوسوفه لزميله فروتوس الذي يضعها بضربة رأس في شباك زفونكو ميلوفيتش حارس لوكيرين.

وفي الشوط الثاني ، واصل أندرلخت هجومه حتى تبادل حسن الكرة مع زميله الكونجولي محمد تشيتي الذي لعبها عرضية ، لينقض "الصقر" المصري ويلعبها بضربة رأس من الوضع طائرا في شباك الحارس الصربي ميلوفيتش الذي اكتفى بمشاهدة الهدف الجميل.

وفضل المدير الفني لفريق أندرلخت إراحة نجمه حسن في الدقيقة 74 ودفع بلاعبه التركي سيرهات أكين ، خاصة وأن اللاعب المصري شارك منذ عدة أيام في مباراة قوية أمام ليل الفرنسي في دوري أبطال أوروبا.