تواصلت مظاهرات «الغضب الشعبى» فى مصر أمس، احتجاجاً على دخول المجزرة الإسرائيلية فى قطاع غزة يومها الحادى عشر دون توقف، حيث تظاهر المئات من طلاب جامعة القاهرة للتنديد بالعدوان الإسرائيلى على غزة،

وقاموا ـ عقب خروجهم من الامتحانات ـ بحرق «أكبر علم» لإسرائيل فى مصر، الذى بلغ طوله ١٠ أمتار فى عرض ٣ أمتار.كما تظاهر العشرات من أعضاء نقابة المحامين أمس لإعلان تضامنهم مع أهالى غزة. فيما كان الوضع فى أغلب المحافظات أكثر تأججاً منه فى العاصمة.