«الزراعة»: ١٠٠ ألف جنيه غرامة لكل فدان يتم تحويله إلى منتجعات سياحية على «الصحراوى»


كتب متولى سالم ١٠/ ١/ ٢٠٠٩
قررت وزارة الزراعة فرض غرامة فورية على المستثمرين الذين يبنون منتجعات على الأراضى الزراعية فى مناطق طريق القاهرة ـ الإسكندرية الصحراوى تصل إلى ١٠٠ ألف جنيه، وفرض غرامة أخرى لمن يتجاوز نسبة الـ ٧٪ للبناء فى هذه الأراضى.

وقررت هيئة التنمية الزراعية فى اجتماعها الأسبوع الماضى مخاطبة وزارتى الإسكان والكهرباء لتحصيل الرسوم اللازمة لتوصيل المرافق والكهرباء إلى هذه المناطق.

وأكدت مصادر رسمية بوزارة الزراعة أنه من المقرر عقد اجتماع رفيع المستوى بعد غد الاثنين يضم خبراء هيئتى التنمية الزراعية والصناعية لتحديد مناطق التصنيع الزراعى فى المشروعات الزراعية الكبرى مثل تنمية شمال سيناء وتوشكى والنوبارية.

وتعكف وزارة الزراعة على إعداد قواعد التصرف فى مساحة ١٠٠ ألف فدان فى مشروع ترعة السلام بسيناء الشهر الحالى بنظام حق الانتفاع مع إلزام المستثمرين بإقامة البنية الأساسية لهذه المساحات وتقسيمها إلى مجموعة من المساحات طبقاً لنوعية الاستثمار والالتزام بقرار مجلس الوزراء تخصيص ٥ آلاف فدان لأبناء سيناء ومواصلة التوسع فى إقامة قرى التوطين الجديدة بالتنسيق مع وزارة الموارد المائية.

وقرر أمين أباظة، وزير الزراعة، تشكيل لجنة فنية لتحديد وحصر مخالفات التعدى على الأراضى التابعة لمشروع ترعة السلام فى سيناء والتنسيق مع وزارة الداخلية لإزالتها، وانتهت هيئة التنمية الزراعية من حصر حالات وضع اليد فى مناطق طريق «القاهرة ـ الإسكندرية» الصحراوى تمهيداً لمطالبتهم بتقنين أوضاعهم أو سحب هذه الأراضى حال مخالفتها شروط تقنين الوضع.