متي يتغير حال العرب ؟؟؟

واخيرا تحقق حلم مارتن لوثر كنج وفاز اوباما الاسود الافريقي ابن المهاجر الاسود الكيني واصبح رئيس اكبر دولة في العالم

بعد نتيجة الانتخابات والتي كنت اتوقعها جلست افكر واتسائل لماذا ومتي نكون مثلهم وتذكرت كلمة الامام محمد عبدة التي دائما اذكرها في كل موقف مخجل او مشابة لما نعيش فية عندما رجع من فرنسا واظن الجميع يعرف هذة الكلمات فسألوة :
ماذا رايت قال رأيت إسلام بلا مسلمين
فمتي نكون إسلام ومسلمين ومتي نتعلم ونطبق هذا ؟
نعم ومليون نعم متي نتعلم يا عرب معني الحرية والكرامة والشرف وحقوق الانسان ؟
متي نرفع رؤوسنا بين العالم الحر المتحضر ونقول للعالم نحن العرب ؟
متي نرفع الذل والاهانة بيننا وبين شعوبنا ؟
متي نرفع الكرة والحقد والغل والتعالي بيننا ؟
متي نعيش متحابين متأخين فيما بيننا ؟
متي نحاكم الي حاكم يضر بلدة وشعبة ؟
متي نري حرية الراي سواء في الصحافة او البرامج او حتي في الشارع ولا نعتقل او نسجن او نتهم بالتطاول علي الحاكم ؟ في بلاد الغرب هناك برامج تلفيزيونية مخصصة لنقد الحاكم بسخرية ولم نري او نسمع ان الصحفي او المذيع قد اعتقل وسجن او رفعت علية اية قضية .
متي نري حكم الحاكم لفترتين كبقية العالم المتحضر ؟
متي نطبق شرع الله ولا نفرق بين عربي ولا اعجمي ولا ابيض ولا اسود كما يطبقة الغرب الان ؟
واخيرا وهو الملخص و الاهم متي نري حكامنا يحافظون علينا وعلي شرفنا وعلي عرضنا وعلي كرامتنا وعلي ديننا وعلي مقدساتنا وعلي حقوقنا
مثل الغرب ومتي تختفي هذه الاشياء من بلادنا؟ هل سيأتي هذا اليوم؟؟؟؟
هل تعيش وتشعر بان لك كرامة في بلدك ؟
هل ممكن ان تقول للظلم لا في بلدك ؟
هل ممكن ان تعرف لماذا تسجن في بلدك ؟
هل ممكن ان تقف امام حاكمك وتقول لة ان غلط في بلدك وتطلب محاكمتة ؟
هل ممكن ان يستطيع اي مجلس شعب او برلمان عربي محاكمة رئيس الدولة او حاكمها اذا اخطئ ؟
هل ممكن ان تنتخب رئيس بلدك بحرية ومن دون تزوير في بلدك ؟
هل ممكن ان تري انتخابات حرية شريفة ونزيهة في بلدك ؟
هل تصدق حاكم بلدك في كل شئ ؟
هل ممكن ان تقف امام حاكم بلدك وتقول لة لا تغير الدستور ليكون في مصلحتك حتي تتمكن من الحكم اكثر من فترتين فقط او مدى الحياة ؟
هل ممكن ان تري اي حاكم في بلدك قد ترك الحكم بعد انتهاء فترة حكمة القانونية ؟( كلهم راحل مفيش عندنا سابق )
هل ممكن ان ترفع قضية علي حاكم بلدك في اي مشكلة ؟
هل ممكن ان يحاكم ابن حاكم بلدك او ابن وزير او اي مسئول اذا اخطئ وقبض علية بسبب مخالفة مرورية او اي فعل مخل ؟
هل ممكن في بلدك تجد احترام عند دخولك الي اي قسم شرطة ؟
هل تشعر بان بلدك حر وديمقراطي وقراراتة لا تفرض علية من الخارج وهي قرارات يصدرها حاكم بلدك بنفسة ولا يكون مجبر عليها ؟
هذة بعض الاسئلة التي اوجهها الي من سيهاجمني مقدما
انا مثل الاخرين اقول ان اوباما مثل ماكين ولا فرق بين ديمقراطي وبين جمهوري بالنسبة الي مشاكل العرب والمسلمين فسياستهم واحدة وبوجود اوباما لا اتوقع ان تحل مشكلة فلسطين واحتلال الصهاينة لارض فلسطين او العراق او اي مشكلة للمسلمين في اي مكان في العالم ولكن ممكن ان يكون هناك عمل سياسي افضل من الحرب والدمار وتصليح شكل امريكا امام كل العالم لكن حل شامل لمشاكلنا لا اظن
وكلامي وموضوع هذا لكي اقول للجميع اننا امامنا عشرات السنين لكي نصل الي ربعهم في كل شئ سواء في السياسة او التعليم او الصحة او الصناعة او التكنولوجيا او الانتخابات او الحرية و المحافظة علي كرامة الشعب ومصلحتة
نحن بالنسبة لهم رعاع همجيين بلا احترام او كرامة في بلادنا فكيف نطلب من غيرنا ان يحترمنا ؟
نحن متفرقين وغير متوحدين ومهما كانت قوة كل بلد فهي هشة ولا تذكر ومن السهل القضاء عليها بسهولة اذا غير الحاكم ولائة لمن يملي علية ما يفعل
فحكامنا هم السبب فيما نحن فية وكما قلت انة مهما كانت بلادنا غنية او قوية عددا فكل هذا علي الفاضي لان كل همهم هو كراسي الحكم كيف يحكمون اطول فترة ممكنة وتوريث الحكم ايضا ونهب الشعوب واذلالها بالحديد والنار والمعتقلات وعدم حب الدفاع والمحافظة علي كرامتنا وديننا واراضينا فلا يوجد حاكم عربي او مسلم الان في هذا الزمان يهتم اصلا لكي يحكم بضمير ويطبق شرع الله ويحافظ علية ويدافع عنة وعن بلدة وكرامة شعبة ومصلحة شعبة وقد قالها رسولنا الكريم علية الصلا والسلام في هذا الحديث :
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "يوشك الامم ان تداعى عليكم كما تداعى الاكلة الى قصعتها" فقال قائل: ومن قلة نحن يومئذ؟ قال: "بل انتم يومئذ كثير، ولكنكم غثاء كغثاء السيل، ولينزعن الله من صدور عدوكم المهابة منكم، وليقذفن الله في قلوبكم الوهن" فقال قائل: يارسول الله، وما الوهن؟ قال: "حب الدنيا وكراهية الموت".
صدقت والله يا رسولنا الحبيب عليك الصلاة وافضل السلام
فهذا هو حالنا اليوم
وكما قلت نحن لسنا مثلهم فكل ما نفعلة هو ان نعيش كارهين بعضنا البعض ونتهم بعضنا البعض بكل ما هو حقيقي او غير حقيقي شعوبنا ضائعة وتمشي مع الموج ورياح الحاكم
اليوم مع هذا البلد فنري الشعب ورائة ويعامل ابناء هذا البلد بكل حفاوة وحب وغدا ضد نفس هذا البلد نري ان الشعب ورائة ويعامل ابناء هذا البلد بكل قساوة و غل وحقد وكرة واذلال وتفتح السجون ويتم رميهم علي الحدود لماذا لان حاكم بلدنا قال هذا و لاننا اغبياء ومن دون راي و متخلفون في كل شئ .
نري حكام تزور الانتخابات وتورث البلاد وهناك حاكم من يومين سوف يغير الدستور لكي يبقي طوال عمرة يحكم هذا البلد ونري من يهتم بمسابقات عبيطة تصرف عليها مئات الملايين وهناك شعوب تموت جوعا وتنام في العراء وبلا دواء كل هذا والشعوب لا تحاسب ولا تستطيع فعل اي شئ فهي بلا راي او كلمة او كرامة فكيف يطلب منها التغيير او العيش كبقية شعوب العالم الحر
واامل ان يأتي يوم و اري بلادي وبلاد العرب مثل هذة البلاد في نظامها وسياستها الداخلية واحترامها لشعوبها في كل شئ.

__________________
تركت فيكم ما إن تمسكتم به لن تضلوا بعدي ابدا: كتاب الله وسنتي
*****