أنا انسان

بقول الشعر بالعمي ،

وأخط حروفه من دمي
.
لا حد سمعني ونجدني ،

واللا خفف ف يوم همي
.
أنا الواحد ،

وأنا الاتنين ،

وأنا الناس اللي مش عايشين .

بتكسرنا ليالي الجوع

وتكوينا هموم الدين .

غلابه وعمرنا عريان ،

عرايا الحلم ليه نسأل ؟وليه نحلم !!

دا حتى الغلب مستكتر

علينا الحلم قام قاللي بلاش تفهم !!

لأنك هنت في عينك

وخفت وخفت لما الخوف ،

بنى لو قصور على جلدك .

وقال ياجبان ، بلاش تصرخ

بلاش تبكي ، كفايه هوان .

وأنا بنده ...

ياعالم تاني مش عارف

أنا إنسان .

وأنا وأنتو وكل الخلق ذيي كمان .

ولاد آدم ،وآدم أصله كان إنسان .

وعمرو ماكان ف يوم ظالم

ولا حيوان .

ولا أتالِّه ولا إتكبَّر على إنسان .

مش عارف ..أنا للذل مخلوق!!!

ولا الذل أوطاني .

بئيت بكره دروب عمري

ونفسي الدنيا تنساني .

وتديني صكوك موتي

وانا ارحل كفايه تعبت

من ذلي وحرماني .

أنا ياخوانا إنسان ،

أبسط منه مش هتشوف .

حياتي كلها كلمه ،

أنا الأعمى ونفسي أشوف .

أشوف الشمس ياصاحبي

يهل الصبح وتنور .

أشوف الأرض وحبيبتي

وأشم الزهر والعنبر .

أشوفني ذى كل الناس

كتير طلبي ..؟

وليه انداس ..!!

أنا راضي بلقمة عيش ،

وحتى غموسها بردو مفيش .

وأنا راضي بلبس الخيش ،

ونعل بسيط وماتقوليش .

أطاطي مصلحه عليا

وده ظابط وده باشا

ودا المستثنى م العيلة .

ودول من دول على دول

داسوني وطبعوا الذل في خدي

بجبروتهم وآسوتهم ،

وخلوني كرهت أعيش .

وباعوا أد ماباعوا

وظلموا أد ماظلموا .

ولا همه ف يوم شبعوا

ولا عن غيهم رجعوا .

وحاكموا الحلم في حلمي

ياناس دي بلدي واللهي

ودا الطين اللي فيه أمي

قالولي سفيه كمان تكدب ،

وتحلم ذينا وتطلب .

بتتجرأ على الأسياد ،

لازم ياكلب تتأدب .

وفرضوا حراسه على عيني ،

على همسي ،

على نفسي ،

ع الأيام تعدي عليَّا ماتجيني .

زمن عدى ملوش أول

ولا آخر .

أنا ياحزن مش قادر

وف حكايتي تشيب مواويل .

تتوه إنته وأنا مسجون

وسجاني محنش مره ونسيني .

ومين هوه عشان يقدر يواريني.

دا طين الأرض يعرفني

وميتها بتحييني .

هيجي الموت ويلحدني

ويلحد ذيي سجاني .

أنا الواحد ،

وأنا الاتنين ،

وأنا الناس اللي مش عايشين .