أحبائى...
فى اليوم العشرون ومع تعالى صيحات الغضب تنديدا واستنكارا وهجوما على العدوان وأيضا الحكومات العربية والإسلامية المتفرق دمها وماء وجهها بين الخضوع والإستسلام والعجز والذل والمهانة من كل الأمم وبين شعوبها .،والراضخة تحت ترهات وأباطيل الحسابات والمواءمات وتظلها سحائب الصمت الذليل وتعيش فى وهم السلام خيارها الإستراتيجى للإستسلام طواعية بالمبادرات وكرها بالخوف والهلع من قوة الآلة العسكرية للكيان الصهيونى المنفذ للمشروع الصهيوأمريكى .،ومع توالى الإستنجادات والنداءات التى توجه إلى الأمة شعوبا وحكومات من غزة العزة والصمود إدعمونا وقفوا إلى جوارنا فنحن أصحاب حق وقضية عادلة وخيارنا هو الوحيد والسبيل للعيش فى عزة وكرامة وحرية وعدالة ومساواة بعد أن جربنا خياراتكم سنوات وسنوات دون فائدة فخرجت الشعوب عن بكرة أبيها فى تظاهرات وبمطالبات محدودة ومعلومة .، مع هذا كله تطل علينا كتابات وابداعات وتصريحات وتحليلات الطابور الخامس عملاء العدو فى داخل مجتمعاتنا وأوطاننا يساندهم بطانات السلطة وكتّاب الأنظمة ويدعمهم الإعلام الموجه مقروء ومرئى حكومى وخاص نحو قضية فلسطين وخاصة حماس بالسلب للتهوين والتقليل من حجم الصمود والإنتصار والتهويل وزرع الأسافين لخلق أو تقوية وإزكاء أسباب الخلاف والشقاق والفراق بين المقاتلين من فصائل المجاهدين وبعضهم البعض وبينهم وبين الشعوب العربية والإسلامية بداية من الشعب الفلسطينى وخاصة الغزاويين بعد أن نجحوا فى ذلك بين فتح وحماس وكيل إتهامات بالعمالة والتخوين والحمق وسوء التصرف لمن هم على جبهة القتال فى خسة وندالة وقذارة يحسدون عليها إذ يفعلون ذلك وهم يتباكون على دماء الضحايا وكم الدمار والخراب تماما كما يفعل الكيان الصهيونى وتفعل الإدارة الأمريكية وبعضا من دول الإتحاد الأوربى وعلى رأسهم فرنسا وفى ذات الوقت يجدون الحجة والتبرير لفعل إسرائيل ويدافعون عن حق الأمن والسلام لها وينسون ذلك للمجنى عليهم الضحايا المقتولين حصارا ونارا!!!
ولكن كل هذا مردود عليهم بإذن الله تعالى (ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين).، غير أن حال علماء الأمة وخاصة مشايخها ودعاتها أصحاب المواقف الليبرالية والدينية السمحة وأصحاب التحركات والجولات المكوكية لدعم حوار الأديان والحضارات والبرامج الفضائية والمشاريع الحضارية كالطريق الصح وصنّاع الحياة والإنسانية والوقفات والمواقف الدعوية من أمثال عمرو خالد ومعز مسعود وخالد الجندى ومحمد هداية ويوسف البدرى وكذا مشايخ القنوات الإسلامية السلفية منها والجهادية والصوفية الشيعية والسنية المتطرفة والمعتدلة والبين بين .، بالإضافة لمشايخ القنوت والصلاوات والدعاء وقراءة القرءان فى بكاء وتباكى إضافة للعلماء والسادة الدكاترة أصحاب المناصب الرفيعة والمقامات السامية مفتيين ومشايخ الأزهر وعلماء السلطة ورؤساء جامعات وعمداء كليات إسلامية وأزهرية والقائمة كبيرة لاتحصى ولا تعد !! حال هؤلاء والسكوت المذرى والصمت المهين منهم والإنكفاء والتستر خلف أقوال موتورة وفتواى منقوصة ونداءات مبتورة وصيحات خافتة لنصرة غزة وهم من عليت أصواتهم وتوالت صوالاتهم وجوالاتهم ذهابا وإيابا متبنيّن فى حمية وجهد دؤب يحسدون عليه أيضا وهم يدافعون عن الختان تارة والنقاب واللحية تارة رفضا أو قبولا وعن حقوق الإنسان وصراع الحضارات ورفض الإعتدات على الأمريكان والأبرياء فى كل البلدان الغربية والشرقية والأسترالية والإفريقية وهذا عمل لاننكره ولكن نحسدهم على صمتهم وسكوتهم على ما يحدث فى غزة ولم نسمع عنهم أو منهم أو نشاهدهم فى برامجهم وندواتهم ومحاضراتهم يقدمون مشروعا أوعملا يستنهضون به الهمة ويقودون الأمة فى هذه المحنة ويسدون الطريق ويردون على المتخاذلين والمتنطعين من العلمانيين وعلماء السلطة وكذا المفكرين والكتّاب والخبراء الإستراتيجيين الذين يقذفون بأفكارهم وأطروحاتهم كالقنابل الذكية والصواريخ الموجهة التى تهدم غزة والإرتجاجية التى تزلزل الأرض وتهدم الأنفاق فيكون هذا حال الشعوب نتيجة السمع والمشاهدة والقراءة فتخرّ القوى ويفتر العزم ويكون الشك فى نصرة الله وصمود ونصر المقاومة والمجاهدين !!!! ولكن نجدهم يجلسون أو يقفون متباكون فى صلاواتهم يخضبون خدودهم بدمعهم دون أن يكون لهم مواقف تحتذى وأراء تحترم ونصائح يعمل بها ومواقف يقتدى بها على غرار السلف الصالح رضوان الله عليهم حين يدعو داعى الجهاد والنصرة مما يدعونى لسؤالهم والله سائلهم أتخذتم عند الله عهدا !! أم ملكتم حجة تجادلون بها المولى يوم الحساب !! أو حجة وتبرير تبررون بها هذا منكم وإن كان فلتخبرونا حتى نسكت مثلكم !! أم أن ما قلتم به وصرحتم فيه الكفاية فنعذر جميعا أمام الله وأمام أهل غزة الذين وكأنى بهم ينادون عليكم بهذا النداءوأنتم فى صلاواتكم ودعاؤكم تبكون وتخضبون الخد بالدموع بعد عشرون يوما وأنتم صامتون !!!
يا عابد الحرمين لو أبصرتنا
لعلمت أنك بالعبادة تلعب
من كان يخضب خده بدمعه
فإن خدودنا بدمائنا تتخضب!!!

ولم يبقى لى إلا أن أجلس وأفكر فى حال أمة الشقاق والفراق وأنشد أرجوزتى هذه..
........... (أمة الشقاق والفراق) .........
جلست أنظرحولى وأبحث فى أمةأضعفها الشقاق
طاف خاطرى فى كل شىءعلّنى أعرف أسباب الفراق
الطمع نعم.. الملك أكيد..كلها أسباب تؤدى للشقاق
شيطان يحرض وعدو يعمل كل همّه إحداث الفراق
جاهل يكرس وعميل يدلس حتى دب فى الأمة الشقاق
فضاعت من قبل الأندلس ضحية للفراق والشقاق
وإنساقت الغالبية وتبعت نسوا التحذير من الإنسياق
تناسواوغفلواعن قول النبى(صلى الله عليه وسلم)
المؤمن الحق لاينساق ...............!!!!!!!!!
وجيوش غزتنا ودول تستعمرنا حتى الكل يبغى العراك
أناس جبنوا وخافوا من الموت فسلّموا بذل العراق
وقال خبيث النفس منهم لايهم إنه اأرض الكفر والنفاق
واستشهدبقول الحجاج فيهم و نسى كيف أنه للظلم إنساق
والعيب عيب إنسان أما الأرض لاتعرف النفاق والشقاق
وسمعت أصوات حولى تنادى بالجهادبعضها حق والبعض شداق
أصوات تتشدق بالكلام والأخرىأحسبها للموت تشتاق
إحتار عقلى وقلت فى نفسى حتى الحق يظهرفيه الشقاق
الأرض تسلب وتسرق والرجال تأسر والحنظل فى الحلق مذاق
تنتهك أعراض الرجال والنساءحتى الأطفال لاتقدرعلى الحراك
أتباع إبليس من نسل القرود يعبثون بفلسطين وأعوانهم فى العراق
وأشباه الرجال من أمتنالايملكون إلاّ الشجب والتنديد بفم شدّاق
تلوك ألسنتهم بالإستنكاروالدم من إخوانهم على الأرض يراق
يتسترون بالخوف على الشعوب و بالسلام ويرددون كلام برّاق
تحاك المؤامرات بأوطانناوكل ما يهمهم أن الكرسى باق
أضاعواالعراق ومن قبل فلسطين وبالأقصى يعبث فسّاق
وسورياولبنان وإيران حتى السودان كلهم دخلوافى السباق
وفى كل البلادعربية وإسلامية الدم الطاهر الذكى يراق
ورهان على حماس علّق هل تسلم؟؟؟؟
أم تظل للموت تشتاق!!
هل تخرج لنا خالداوصلاحا؟؟؟
أم تلوك متلهم الكلام البراق!!!

قمم ومؤتمرات عربيةوإسلامية تعقد ولانجد فأرا يولد من عملاق
حكاماوملوكاوأمراءجلسوافوق عروش و كراسى طليت بالذهب البراق
وموائدإكتظت بالطعام والشراب و بطوناإمتلأت ويخرج منهافواق
وأعلام ترفرف فى القاعات داخلهاأناس تلبس الحرير الخفاق
وعطور ودهانات رطبة توضع على أجسادهم ونفوسهم للنعيم تشتاق
طائرات وسيارات فاخرة وملايين تصرف ببذخ على حفل براق
أسلافناخضّبواوجوههم بالدمع و خضّبوهاأيضابالدم المراق
وخضّبناوجوهنابالألوان الزاهيةوخضّبناهاأيضا بالترترالبراق
عزأسلافنا وقادوا الدنيا وكان كل واحد منهم نجم براق
ونحن زللناواستكنافهناعلى الأعداءوعشنا فى شقاق وفراق
آه أه آه يا أمتى ياأمةالشقاق والفراق...!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
يارب هىءلأمتنا رجالاعلى نصل سيوفهم دماء الأعداء واليهود تراق
واجعلنى يارب منهم فإنى لجوار النبى لفى أشد إشتياق .!!!!!!!!!!!!
...................................