محيط: أعلنت سلطات مطار القاهرة الدولي انها ضبطت سائحا استراليا الاربعاء وهو يحاول تهريب مومياوات لطيور وحيوانات لكن وزارة الثقافة قالت ان المضبوطات لفائف كانت تستخدم في التحنيط في مصر القديمة.

وذكرت وكالة "رويترز" ان السلطات أحالت فرانك بوتارو الذي يعمل مُدرسا للجيولوجيا في مدرسة بقبرص الى النيابة العامة للتحقيق.

وقالت سلطات المطار:" إن بوتارو أخفى 21 مومياء لطيور وحيوانات في حقيبة بين قطع أثرية مُقلدة لدى سفره الى تايلاند وان شُرطيا في الجمارك عثر عليها خلال تفتيش الحقيبة".

لكن وزارة الثقافة قالت في بيان:" إن لجنة شكلها المجلس الأعلى للآثار أكدت أن سلطات المطار ضبطت مع السائح لفائف كتانية كانت تستخدم في عمليات تحنيط مومياوات الحيوانات التي كان المصريون القدماء يقدسونها في مناطق منها تونة الجبل بمحافظة المنيا وسقارة جنوبي القاهرة وتل بسطا في شمال شرق البلاد".

وأضاف البيان أن السائح حاول تهريب 5.5 كيلوجرام من هذه اللفائف وأن تحقيقا يجرى معه "لمعرفة كيفية وصول هذه اللفائف اليه وتهريبها (الى) خارج البلاد"، ويعاقب القانون في مصر مهربي الآثار بالسجن والغرامة.