تأخذ نوكيا بجدية جميع الأمور المتعلقة بالحماية، ونحن نطوّر وندمج باستمرار مميزات الحماية المتطورة في جميع منتجاتنا.

على مدى سنوات كانت النظرة العامة في القطاع الصناعي هي أن البرامج المتحركة المؤذية قد تتوسع لتصبح مشكلة بحد ذاتها. أما حالياً، فتنحصر المخاطر المعروفة في بعض الحالات التي يقوم خلالها المستعمل بقبول تثبيت تطبيق ما في الهاتف.

إذا تناهى إلى نوكيا أن مستهلكيها يعانون من بعض البرامج المؤذية عند استعمال آلاتهم المتحركة، فإننا سنزودهم بسرعة بالمعلومات والنصائح.

وحسب أحدث التقارير، ترى نوكيا أن تهديد الحماية يعتبر محدوداً بشكل كبير ومن غير المتوقع أن ينعكس خطره على الإنترنت الثابتة. لمزيد من المعلومات، يستطيع المستهلكون مراجعة خدمة Nokia Customer Care Line في بلدانهم.

نصائح لمستعملي الهواتف المتحركة

بإمكان مستعملي الهواتف المتحركة حماية آلاتهم المتحركة من التطبيقات المؤذية باتخاذ إجراءات بسيطة.
النصيحة الرئيسية للمستعملين هي توخي الحذر عند قبولهم تطبيقات مرسلة إليهم عبر Bluetooth، أو عند قيامهم بفتح مرفقات رسائل MMS والتي قد تحتوي على برامج مؤذية لهواتفهم أو لجهاز الكومبيوتر.


على المستعملين أن لا يقبلوا أو يقوموا بتثبيت أي محتوى في هواتفهم من مصدر مجهول أو غير موثوق.

قد تشمل المصادر الموثوقة مواقع المشغلين والأصناف الأخرى المعروفة مثل Nokia Software Market، والتي تقدم حماية كافية ضد الفيروسات والبرامج المؤذية الأخرى.

إذا أراد المستهلكون استخدام برامج مضادة للفيروسات لحماية آلاتهم المتحركة، فيمكنهم الحصول عليها من مزودي هذه النوعية من البرامج.

الفيروس الطفيلي (Cabir)

انتبهت نوكيا إلى وجود فيروس طفيلي تم اكتشافه وهو يحاول مضاعفة نفسه عبر Bluetooth. وتشير آخر التقارير إلى وجود نسخ عديدة من هذا الفيروس، وهي تظهر تحت أسماء مختلفة.

يقوم الفيروس بإرسال نسخة عن نفسه إلى آلات Bluetooth المرئية، ومع هذا فإنه لا يؤثر على الآلة إلا إذا قام المستعمل بقبوله بشكل عملي من خلال الضغط على الزر المخصص لذلك. إضافة إلى ذلك، لا يستطيع الفيروس إرسال نفسه إلى الآلات التي تكون Bluetooth بها محوّلة إلى صيغة وضع الإخفاء أو التي تكون مطفأة. لا يمكن للفيروس الانتشار عبر الشبكات المتحركة.

تم تشفير الفيروس للعمل تحت نظام التشغيل Symbian OS. وحسب الاختبارات التي قامت بها نوكيا، فإن الآلات المتوفرة حالياً في الأسواق والتي يمكن أن تتأثر به تشمل طرازات نوكيا التي تعمل من خلال نموذج Series 60.

بما أن Bluetooth وسيلة ضرورية لمشاركة البيانات، فإن أفضل إجراء وقائي لتوفير الحماية هو التأكد دائماً من المحتويات مع المُرسِل قبل مشاركة البيانات، وعدم قبول أي ملفات من مصدر مجهول أو غير موثوق. إذا تم قبول الفيروس في الآلة، يمكن عندئذ حذفه دون التسبب بأي أذى للآلة.

الفيروس الطفيلي (CommWarrior)

لقد أحاطت نوكيا بجميع التقارير التي صدرت بشأن الفيروس الطفيلي (CommWarrior) وهي تقوم حالياً بتحليل جوانب الموقف. أما الآت نوكيا المعرّضة للإصابة فهي تشمل الآلات التي تعمل من خلال نموذج Series 60. وحسب تحاليل نوكيا الحالية، فإن الفيروس يحاول أن ينتشر من الآلة المتحركة المتأثرة بطريقتين:
يقوم الفيروس باختيار أهدافه الجديدة عشوائياً من دليل العناوين، ويحاول أن يرسل نسخاً عن نفسه بشكل دوري مرفقاً بالرسائل الإعلامية المتعددة (MMS). وهو يستخدم عدة رسائل مختلفة في محاولة لإحداث إرباك لمستخدمي الآلات المستهدفة كي يقبلوا تثبيته.


يحاول الفيروس أن يرسل نسخة عن نفسه إلى الآلات المتحركة التي تكون Bluetooth بها محوّلة إلى صيغة وضع "مرئي".

على المستعمل قبول تثبيت الفيروس قبل أن يؤثر على الهاتف. وحسب أحدث اختبارات نوكيا، يُطلق على التطبيق الذي يجب تثبيته "CommWarrior".

نقاط الضعف الخاصة بتطبيق نظام Sun J2ME CLDC

تدرك نوكيا نقاط الضعف المتعلقة بتطبيق نظام Sun J2ME CLDC في جميع برامج حلول الهواتف.

وعلى الرغم من أن نوكيا لم تستلم أيّ معلومات عن هجمات طفيلية حقيقية نشأت من استغلال نقطة الضعف هذه حتى اليوم، فإننا أطلقنا برنامجاً حديثاً لحماية هاتف Nokia 6310i.

للحصول على التحديث، على مالكي هواتف Nokia 6310i مراجعة Nokia Customer Care Line في بلدانهم أو الاتصال بإحدى نقاط الخدمة المفوضة من نوكيا.

تقوم نوكيا حالياً بمراقبة الموقف حول الفيروسات الطفيلية بشكل مستمر. وسوف يتم نشر المزيد من التحديثات عند الضرورة ..