[size=18pt]"تحذير" سعودي للولايات المتحدة بشأن الشرق الأوسط
1/24/2009 7:42:00 AM



توقع الأمير السعودي أن تتأثر العلاقات بين البلدين بسبب السياسة الأمريكية فيما يتعلق بالشرق الأوسط

دعا الأمير تركي الفيصل -مدير الاستخبارات السعودية السابق وسفير بلده في الولايات المتحدة سابقا- الإدارة الأمريكية إلى ضرورة تغيير مواقفها من الصراع العربي الفلسطيني.

وقال الأمير السعودي إن الفشل في تغيير هذه السياسات يهدد العلاقات.

وقال تركي الفيصل إن الرئيس جورج بوش الإبن خلف "تركة مثيرة للغثيان" في الشرق الأوسط.

كما اتهم الولايات المتحدة بالمساعدة على قتل الغزاويين.

مبعوث أمريكي جديد

وكان الأمير السعودي يتحدث إلى صحيفة الفاينانشل تايمز البريطانية، بعد العمليات العسكرية الإسرائيلية في غزة والتي خلفت مقتل أكثر من 1300 قتيل.

وكان الرئيس الأمريكي باراك أوباما قد أدلى يوم الخميس بأول تصريحاته منذ تنصيبه.

وقد عين السيناتور السابق جورج ميتشيل مبعوثا أمريكيا خاصا إلى الشرق الأوسط.

ويقول المراسلون إن بيان الرئيس أوباما لم يحد كثيرا عن السياسة الأمريكية المعهودة فيما يتعلق بالمنطقة.

على صعيد آخر اجرى أوباما يوم الجمعة اتصالا هاتفيا بالعاهل السعودي الملك عبدالله بن عبد العزيز.

وذكرت وكالة رويترز للأنباء، أن الرئيس الأمريكي باراك أوباما طلب خلال الاتصال ان تقدم السعودية المساعدة في وقف تهريب الأسلحة إلى داخل قطاع غزة.

وذكرت وكالة الانباء السعودية في وقت سابق أن أوباما اتصل بالعاهل السعودي وبحث معه الملفات الاقليمية والدولية.

وأضافت الوكالة قائلة إن البحث تناول "تطورات الأحداث في منطقة الشرق الاوسط والاوضاع على المستويين الإقليمي والدولي والمواضيع ذات الاهتمام المشترك بين البلدين".

كما استعرض الطرفان أيضا حسب نفس المصدر "العلاقات المتينة والمميزة التي تربط بين البلدين وسبل تعزيزها في مختلف المجالات بما يخدم مصلحة البلدين والشعبين الصديقين".

ولم يدل روبرت جيبز المتحدث باسم الرئيس الأميركي من جهته باي تفاصيل عن مضمون هذه المشاورات الهاتفية.

هذا المحتوي من البي بي سي [/size]