تأثير العادة السرية على التحكم في البول!!


د. هبة قطب
أستاذة الصحة الجنسية والاستشارات الزوجية


أنا شاب عندي 27 سنة، أنا كنت بامارس العادة السرية، وباحاول أبطلها من فترة، بس للأسف ساعات بينزل مني نقط مياه عندما أكح أو أعطس.. وبتسبب لي حرج شديد، هل هذا بسببها؟

صديقنا العزيز.. من الواضح أنك كنت مسرفاً بشدة في ممارسة العادة السرية، ولذلك حدث لك هذا الضعف في الصمام العضلي الذي يحيط بقاعدة العضو الذكوري، والذي هو عبارة عن عضلة دائرية الأنسجة من شأنها أن تحكم إغلاق المجرى البولي التناسلي حينما لا تكون هناك حاجة لانفراجه، بحيث يبقى البول في مكانه، وهو المثانة البولية، وأيضاً يبقى المني في مكانه، وهو الحويصلات المنوية...

أما في حالة الإسراف في العادة السرية فيحدث ما يشبه الالتهاب العصبي بسبب كثرة التعرض للاحتقان والإرهاق، فتتأثر قدرة العضلة على التحكم في إغلاق المجرى البولي التناسلي بشكل سلبي بالطبع، فتفقد هذه الاستطاعة عند التعرض لأقل المؤثرات مثل زيادة الضغط داخل منطقتي البطن والحوض (كما هو الحال أثناء السعال أو الحزق) فينتج ما تصفه من أعراض.. أما عن علاج هذه الحالة فهو تمرين معروف باسم "Kegel exercis" وهو الاهتمام بتشغيل هذه العضلة لاستعادة قوتها مرة أخرى مثلها مثل أي عضلة قد ضعفت في الجسم، فتستعيد قوتها بكثرة تدريبها وتشغيلها.. وهذا التمرين عبارة عن إيقاف اندفاع البول أثناء التبول لأكثر من مرة في كل تمرين. ويتكرر التمرين يومياً لفترة تسمح باستعادة القدرة الأولى للعضلة، وتكون علاقة ذلك هو توقف هذا العرض الذي تشكو منه ولكن بعد استبعاد الأسباب العضوية لذلك، مثل: التهاب البروستاتا أو مجرى البول أو كليهما، ويتم التأكد من هذه الحالة بكل سهولة عند إجراء بعض التحاليل الطبية والمعملية للبول والسائل المنوي وإفرازات البروستاتا...