السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

جبتلكم موضوع ويارب يعجبكم

وفي الجنازة امرأة تولول و تقول:الآن يذهبون بك إلى بيت لا فراش فيه و لا غطاء ولا خبز ولا ماء………….. قال ابن جحا:والله يا أبي إنهم يذهبون إلى بيتنا




- كان ابن جحا يدعو الله ويقول:اللهم أمتني ميتة أبي. سألوه وكيف مات أبوك؟فقال: أكل خروفا مشويا….وطبقا من الحلوى وصعد إلى السطح ونام في الشمس ،ولم يستيقظ حتى الآن .




- مات والده فقيل له: اذهب واشتري الكفن فقال:والله إني اخاف ان اذهب واشتري الكفن وتفوتني الصلاه




- وهو صغير ذهبت امه إلى عرس وتركته في المنزل بعدما اوصته ان يحفظ الباب جلس جحا حتى العصر ولما لم تعد امه قام وخلع الباب وحمله على ظهره وذهب به إلى امه،فلما رأته صرخت: ويحك ما هذا؟ فقال لها : اوصيتني ان احفظ الباب وها انا احمله إليك وقد حفظته جيداً




- قيل لجحا: عد لنا المجانين في هذه القرية. قال: هذا يطول بي ..ولكني استطيع بسهولة ان اعد لكم العقلاء.




-اختصم رجلان إلى جحا حيث ادعى أحدهما- وكان رجلا بخيلا- على صاحبه انه اكل خبزه على رائحة شوائه..وطالب الرجل بثمن الشواء الذي لم يأكله.سال جحا البخيل: وكم ثمن الشواء الذي تريده من الرجل؟ ربع دينار. طلب جحا من الرجل دينارا.. ورنه على الارض ثم اعاده الى صاحبه قائلا للبخيل:ان رنين المال..ثمن كاف لرائحة الشواء.




- من الاقوال الماثورة لجحا عن الزواج: قبح الله من تزوجوا قبلي..لان احدا منهم لم يحك لي شيئا..وقبح الله ايضا من تزوجوا بعدي..لان احدا منهم لم يستشرني




- كان جحا يدق وتدا في حائط له ..وكان وراء الحائط زريبة دواب لجاره..فانخرق الحائط..وعندما راى جحا من خلال الثقب خيلا وبغالا..اخذيجري الى زوجته فرحا وقال لها: تعالي .. وانظري ..فقد وجدت كنزا من البهائم




- بينما جحا راكب بغلته ..وقد ضلت به الطريق..لقيه صديق له فساله: الى اين يا جحا؟ فقال له: للبغلة بعض الحاجات..وقد رايت ان اصحبها حتى تقضي حاجتها




- كان جحا جالسا تحت شجرة ياكل عنبا فطارت حبة عنب من بين يديه بينما كان يهم بابتلاعها..فقال في دهشة: عجيب..كل شيىء يهرب من الموت..حتى الفواكهه




- جاءت امرأة لتشتري زيتونا من جحا وطلبت منه ان يبيعها بالأجل فأعطاها جحا بعض الزيتون لتتذوقة فاعتذرت المرأة وقالت اني صائمة قضاء رمضان الماضي فخطف جحا منها الزيتونة وقال : قومي يا ظالمة انتي تماطلين ربك عاما كاملا وتطلبين مني الشراء بالأجل




- تبخر جحا يوما ..فاحترقت ثيابه! غضب جحا ..واخذ يتعهد نفسه عهدا.. الا يتبخر ابدا الا وهو عريان




- قال رجل لجحا : اتحسن الحساب باصبعك؟ قال: نعم.. قال: خذ جريبين حنطة..فعد جحا الخنصر والبنصر.. ثم قال : خذجريبين شعيرا فعقد جحا السبابة والابهام..واقام الوسطى! فساله الرجل: لما اقمت الوسطى؟ فقال جحا: لئلا تختلط الحنطة بالشعير




- دفع احدهم كتابا الى جحا ليقراءه ..فعسرت عليه قراءته.. ولم يعرف ما فيه واراد جحا ان يتخلص من المازق فسال الرجل: من اين جاءك هذا الكتاب؟ فقال الرجل من مدينة حلب.. فقال جحا: صدقت..ومن قال لك اني اعرف القراءة بالحلبي؟




- استقل جحا قطارا وكان مرتديا قبعته ..وحينما اطل من نافذة القطار اخذ الهواء قبعته وطارت من من النافذة.. حينئذ اخرج جحا بعض النقود من جيبه والقى بها في الهواء وراء قبعته وقال لها: الحقي بي في القطار التالي




- سال رجل جحا وقال له:كان في زمن الفاطميين كان الحكماء يلقبون مثل الحاكم لله و المعز لدين الله فلو كنت حاكما لمصر فما تتوقع ان يكون تلقيبك؟ فقالجحا:كنت اتوقع ان يكون اعوذ بالله0




- كان لجحامجموعة من الحمير فأحب أن يعد الحمير فوجدهم عشرة فركب حمارا وبعد فترة حب أن يعد الحمير فلم يعد الذي كان راكبن عليه فوجدهم تسعة فنزل من الحمار وعد مرة أخر فوجدهم عشرة فقال : أمشي ويكون لي عشرة خيرا من أركب وأخصر واحد ....... فيالها من حكمة هاهاها




- جاء وقت نوم جحا فنام وغرق في النوم وفجأة نهض من سريره قائلا لزوجته:أحضري لي النظارة بسرعة فقالت:ولماذا؟ فقال:هنالك أشياء لم أرها جيدا في الحلم فأريد أن أراهاجيدا قبل أن يطير الحلم




- في يوم من الأيام خرج جحا وزجته لغسيل ملابسهم عند النهر وفي أثناء غسيلهما الملابس بالماء والصابون فجأة ظهر غراب فوقهما وأخذالصابون فصرخت الزوجة قائلة:أمسك الغراب ياجحا لقدأخذ الصابون فقال:دعيه ألا ترين قذارته ألاترين أنه ملطخ باللون الأسود




- هنالك رجل أغمي عليه في السوق فحملوه ظنا أنه مات فقام وقال لجحا: ياجحا قل للناس أني حي فقال له: أأصدقك وأكذب كل هؤلاء




- رأى جحا أمرأة تبكي عند المقبرة فسألها جحا : لماذا تبكين ؟ قالت : مات زوجي فقال لها جحا : ما هي كانت مهنتة فقالت : حفر القبور فقال : من حفر حفرة لأخة وقع فيها




- ذهب جحا الى السو ق و ر ائ حمار ثم سر ق الحمار و با عة على صا حب الحما ر ببلا ش ههههه




- مرة كان جحا قاعداً فى نافذة منزلةوكان الجو ممطراً وإذا به يرى رجلاً يمشي مسرعاً من المطرفقال له جحا من يهرب من نعمة الله فإذا برجل يتراجع عن السرعة والمرة الثانية كان الرجل فى شرفت منزلة والجو ممطر وإذا بجحا يمشى مسرعا ً قالة الرجل ويحك يا جحا تهرب من نعمة الله قال أخاف ان أدوس نعمته فيصبنا غضهة





- سأل الاستاذ جحا :ما اهم صادرات الهند؟ اجاب جحا :لا اعرف ..فأراد الاستاذ ان يوضح السؤال اكتر فقال لجحا:ومن اين تستوردون الشاى؟؟؟؟ اجاب جحا :هيك انت سهلت السؤال يا ابن الحلال وهادى الاجابة كمان باللغة الفصحة نستورد الشاى من الجيران..........





منقول