سقراط شخص محظوظ
ليه محظوظ؟؟؟
لو قرأت أي جدال له مع شخص ما تجد الحوار يدور كالتالي:

- سقراط: أنا أرى كذا وكذا وكذا
- الرجل الآخر: لا أعتقد أن ماتراه صحيح لأنه كذا وكذا وكذا
- سقراط: في الواقع إن ما تقوله غير صحيح لأنه كذا وكذا وكذا
..
... الخ
الحوار منظم بين الاثنين ... يقول شئ ويرد عليه بمنطقية
يقول نقاط ويرد على النقاط نقطة نقطة
ثم يرد الثاني على الرد على النقاط رد رد
وهكذا في النهاية يصلون لنتيجة
لا يحيدون عن القضية الأساسية

أما الآن ...
عينك ما تشوف الا النور... تخيل مثلا في عصرنا حوار بين شخصين
- شخص 1: على فكرة أنا أرى كذا وكذا و كذا
- شخص 2: أنت بتهرج على فكرة.. كلامك ده ساذج أوي ..ايه يابني اللي بتقوله ده بس بس بلا عبط
- شخص 1: طب ناقشني حتى فيما قلته
- شخص 2: بس بس بلا قرف .. هو أنت كلامك ده اصلا كلام يترد عليه .. انت انسان دماغك لاسعة ...
..
شفتوا الفرق ؟؟؟
عرفتوه كويس؟؟
في بلدنا الحبيب وفي الوطن العربي عموما لا توجد لهجة حوار محترمة بين الناس
شوف برنامج زي الاتجاه المعاكس على الجزيرة
لا تخرج بشئ بالمرة
هذا يشتم وهذا يشتم
الكلام كله عائم يحيد عن صلب الموضوع تماما
انا نفسي كلما اكلم احد على الواقع او على النت لا أجد رد على نقاطي بالمرة
كله كلام من طراز "بس بس "
و " بطل عبط"

شفتوا ازاي سقراط كان محظوظ ... على الأقل كان يجد من يرد عليه
وليس سقراط فقط,.. ولكني ذكرته كمثال

لو عاش سقراط في عصرنا هذا من المؤكد أنه لن يحاور أحد لأنه ببساطة كلما سيحاور أحد سيرد عليه بالعبارة الخالدة:" بس بس ... بلا عبط"