اوباما ينشىء منصب سفيرة متجولة لمعالجة مشاكل المرأة

اعلن الرئيس الامريكي باراك اوباما الجمعة انشاء منصب جديد لسفيرة متجولة يخصص للمشاكل التي تواجهها النساء في العالم، ويتبع لوزارة الخارجية.

وقد عين ميلاني فرفير العضوة السابقة في ادارة بيل كلينتون لشغل هذا المنصب تحت اشراف وزيرة الخارجية الامريكية هيلاري كلينتون.

وقال البيت الابيض في بيان ان هذا التعيين الذي ما زال يحتاج الى موافقة مجلس الشيوخ "فريد من نوعه، ويؤكد الاهمية التي يوليها الرئيس وكامل ادارته للمسائل المتصلة بالنساء في العالم".

وقد شاركت ميلاني فرفير في تأسيس منظمة فيتال فويسز جلوبال بارتنرشيب غير الحكومية التي تعنى بالنساء القياديات في البلدان النامية، وتتولى رئاستها.

واضاف البيت الابيض ان هؤلاء النساء هن "رائدات في مجال التقدم الاقتصادي والسياسي والاجتماعي في بلادهن".

واعلن البيت الابيض ايضا ان اوباما يستعد لتعيين فيل جوردون مساعدا لوزيرة الخارجية للشئون الاوروبية والاسيوية، واستير بريمر مساعدة لوزيرة الخارجية للمنظمات الدولية.

وتحتاج هذه التعيينات ايضا الى موافقة مجلس الشيوخ.

وسيحل فيل جوردون المدير السابق للشئون الاوروبية في مجلس الامن القومي في ادارة بيل كلينتون محل دان فرد. وكان هذا الاخير مسئولا في ادارة بوش عن المفوضات لتثبيت الدرع الامريكية المضادة للصواريخ في اوروبا الشرقية الذي تعارضه موسكو وعن المفاوضات مع روسيا حول نزع السلاح.

وستحل استير بريمر المتخصصة في المسائل الامنية الدولية محل كريستن سيلفربردج. وتقول صحيفة واشنطن بوست ان دورها يتركز حول تحسين صورة الولايات المتحدة في العالم في اطار مكافحة الارهاب.

(ا ف ب)