التحدث الى الاطفال ينمي نشاط
قشرة الفص الامامي في ادمغتهم
وتصف الدراسة التي نشرت في مجلة متخصصة هذا الاكتشاف بانه صافرة انذار من عواقب الفقر على الاطفال. وقاس الباحثون الانشطة الكهربائية في قشرة الفص الامامي في ادمغة 26 طفلا باستخدام جهاز التخطيط الدماغي، وكان نصفهم من أسر ميسورة والنصف الآخر من وسط متواضع.
واستخدم وماض لاسقاط صورة امام الاطفال دون ان يعرفوا عنها شيئا مسبقا. وقال البروفيسور مارك كيشياما ان اداء اطفال الاسر الفقيرة لم يكن بجودة اقرانهم لان ادمغتهم لم تتلق تعزيزا اضافيا من قشرة الفص الامامي عند محاولة التعرف على الصورة الموموضة امامهم.
وبما ان كل الاطفال المشاركين في التجربة بوضع صحي عادي، يعتقد العلماء ان التوترات الناجمة عن الاوضاع الاقتصادية والاجتماعية الصعبة قد تكون السبب. يذكر ان دراسات سابقة بينت ان الاسر المتواضعة تتحدث الى اطفالها اقل من الاغنياء، وقالت احداها بالتحديد ان الفرق في عدد الكلمات التي يسمعونها مع بلوغهم الرابعة قد يصل 30 مليون كلمة.
ويقول الباحثون ان التحدث الى الاطفال ينمي نشاط قشرة الفص الامامي في ادمغتهم، داعين الى اعتماد برامج للتوعية بهذا الامر لتتحسن اوضاع الاطفال غير الميسورين.(bbc)