قصيدة "ولد الهدى"
لأمير الشعراء :أحمد شوقى
فىمدح رسول الله
**************************


ولد الهدى فالكائنات ضياء ****وفم الزمان تبسموسناء
الروحوالملأ الملائك حوله****للدين والدنيا به بشراء
والعرش يزهو والحظيرةتزدهي**** والمنتهى والسدرةالعصماء
والوحي يقطر سلسلا من سلسل****' واللوحوالقلم البديع رواء
يا خير من جاء الوجود تحية**** من مرسلين إلى الهدى بكجاؤوا
بك بشر الله السماء فزينت****وتوضأت مسكا بك الغبراء
يوميتيه على الزمانصباحه****ومساؤه بمحمدوضاء
يوحي إليك النور في ظلمائه****متتابعا تجلى بهالظلماء
والآي تترى والخوارق جمة**** جبريل رواحبهاغداء
دين يشيد آية في آية ****لبنائه السوراتوالأضواء
الحق فيههو الأساس وكيف لا**** والله جل جلالهالبناء
بك يا ابن عبدالله قامت سمحة****بالحق من ملل الهدىغراء
بنيت على التوحيد وهو حقيقة ****نادىبهاسقراط والقدماء
ومشى على وجه الزمان بنورها ****كهان وادي النيلوالعرفاء
الله فوق الخلق فيها وحده**** والناس تحت لوائها أكفاء

والدينيسر والخلافة بيعة ****والأمر شورى والحقوققضاء
الاشتراكيون أنت أمامهم****لولا دعاوي القوموالغلواء
داويت متئدا وداووا طفرة****وأخف من بعضالدواء الداء
الحرب في حق لديك شريعة****ومن السموم الناقعاتدواء
والبر عندك ذمة وفريضة**** لا منةممنوحة وجباء
جاءت فوحدت الزكاةسبيله****حتى إلتقى الكرماءوالبخلاء
انصفت أهل الفقر من أهل الغنى **** فالكل في حق الحياةسواء
يا من له الأخلاق ما تهوى العلا**** منهاومايتعشق الكبراء
زانتك في الخلق العظيم شمائل**** يغرى بهن ويولعالكرماء
فإذا سخوت بلغت بالجود المدى ****وفعلت ما لا تفعل الأنواء
وإذاعفوت فقادرا ومقدرا**** لا يستهين بعفوكالجهلاء
وإذا رحمت فأنت أم أو أب****هذان في الدنيا هماالرحماء
وإذا خطبت فللمنابر هزة****تعروالندىوللقلوب بكاء
وإذا أخذت العهد أو أعطيته****فجميع عهدك ذمة ووفاء
يامن له عز الشفاعة وحده ****وهو المنزه مالهشفعاء
لي في مديحكيا رسول عرائس ****تيمن فيك وشاقهن جلاء
هن الحسان فإن قبلتتكرما****فمهورهن شفاعة حسناء
ما جئت بابك مادحا بل داعيا ****ومن المديح تضرعودعاء
أدعوك عن قومي الضعاف لأزمة**** فيمثلها يلقى عليك رجاء