الرجيم القاسي يجعد البشرة ويؤدى لسقوط الشعر





الرجيم .. كلمة تجري ورائها معظم السيدات، رغبة منها في أن تكون ممشوقة القوام .. ملفتة للأنظار .. ولكي تحس بثقتها بنفسها .. ولهذه الأسباب تلجا كل من تريد ذلك إلى اتباع رجيم قاسى .. غير أن خبراء الصحة و التغذية يحذرون من ذلك .. لما له من أضرار بالغة بالصحة عامتاً و البشرة و الشعر بصفة خاصة .


يقول خبراء التغذية إن أول الأخطار التي تواجه حواء عند اتباعها نظام رجيم قاس هو تعرضها لفقدان نضارة البشرة وتتعرض حواء لهذا الخطر عند تناقص فيتامين أ و ب المركب وج فنقص فيتامين أ يؤدي إلى جفاف الجلد وتجعد البشرة بجانب تساقط الشعر والالتهابات الجلدية‏,‏ ويوجد فيتامين أ بكثرة في الفول الأخضر والجزر والبيض والبطاطا والسبانخ والطماطم‏,‏ أما نقص فيتامين ب المركب فيؤدي أيضا إلى الجفاف الجلدي ويتوافر هذا الفيتامين بكثرة في الخبز المحتوي علي الردة والفاصوليا الخضراء والسبانخ‏,‏ أما نقص فيتامين ج فيؤدي إلى حدوث نزف من الجلد وتخلخل الأسنان ويتوافر بكثرة في الكرنب والعنب والليمون والبرتقال والسبانخ والطماطم‏.‏ وعادة ما تبالغ المرأة العصرية في رجيمها بحيث تتخطي المرحلة المعقولة للرشاقة وتصل إلى مرحلة النحافة المطلقة‏,‏ وهنا مكمن الخطر‏,‏ فالمبالغة في أي نظام غذائي عادة ما تؤدي إلى نتائج غير إيجابية فيفقد الجسم حيويته ومقاومته للأمراض ‏,‏ خصوصا الأنيميا الحادة‏.

منقول من مجلة ريهام