ق46: حسن يفقد الكرة بتمريرة ضعيفة في وسط الملعب ومايزال التماسيح يحاولون بناء هجمة في الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول.

ق45: كاتونجو يقطع الكرة ويمررها إلى كابالا الذي يغير الملعب بعد تفكير لجزء من الثانية وسط غياب الضغط المصري.

ق43: الفراعنة يسمحون للضيوف بتبادل الكرات في منتصف ملعبهم وكأنهم ارتضوا بالنتيجة مع اقتراب نهاية الشوط الأول إلا أن تسديدة من خط وسط زامبيا أشعرتهم ببعض الخطورة.

ق39: اقتراحات بإخراج متعب البعيد عن مستواه وإدخال ميدو الذي بدأ يجري تدريبات الإحماء منذ نصف ساعة.

ق38: بركات يحبس أنفاس الجماهير المصرية بتسديدة قوية يخرجها حارس مرمى زامبيا بأطراف أصابعه.

ق38: زكي يتقمص دور الجناح الأيسر وينطلق بالكرة من منتصف الملعب لكنها تخرج إلى رمية تماس.

ق36: جمعة يخرج كرة من أمام فليكس كاتونجا إلى ركنية من منطقة الجزاء.

ق34: بركات بدأ في الظهور قليلا بعد توجيه المعلم فتحي لشغل مركز الظهير الأيسر واتجاه بركات لوسط الملعب.

ق33: الصقر المصري يسيطر على كرته بين لاعبين من دفاع زامبيا لكنهما يستخلصانها بتدهل لا يحتسبه الحكم خطأ.

ق32: المحمدي يرفع عرضية أخرى لا يتمكن متعب من الوصول إليها.

ق31: "بركات فارس الجانب الأيسر يعاني في كل كرة يستلمها لأنه يضطر للدخول في العمق لتهيئة الكرة على يمناه" هكذا علق نصري عصمت في غرفة تحليل FilGoal.com على أداء بركات الحاضر الغائب في مباراة اليوم.

ق27: المحمدي يرفع عرضية رائعة يسددها زكي المنطلق بيمناه في المرمى الزامبي وحارس المرمى يشاهده صامتا.

ق26:جووووووووووووووووووووو وووووووووووووووووووووووو ووووووووووووووووووول

ق26: زيدان يسابق الدفاع الزامبي ليصل إلى الكرة في الجانب الأيسر ويمرر عرضية سهلة ترتد في وسط الملعب.

ق25: زيدان يلعب ركلة ثابتة يرتقي لها شوقي الذي يخرجها إلى ضربة مرمى.

ق24: المحمدي يستلم كرة بعد ضرب مصيدة التسلل الخضراء ولكنه يمرر عرضية منخفضة الارتفاع لتفقد خطورتها.

ق23: زكي على أرض الملعب بعد ويتلقى علاج سريع خارج الملعب بينما يجري ميدو تدريبات الإحماء خارج الملعب.

ق22: زيدان ينفذ ركلة حرة يرتقي لها زكي لاعب ويجان الإنجليزي ولكنه يفشل في تحويلها إلى المرمى.

ق21: المحمدي يرفع ثالث عرضياته المتقنة ولكن رأسا حربة مصر يفشلا في استغلالها.

ق20: الحكم ينذر ايمانويل مابولا بعد تدخل عنيف مع متعب.

ق19: كابالا يراوغ إثنين من نجوم الوسط المصري ويمررها لفليكس كاتونجو الذي يسدد قوية خارج المرمى المصري.

ق17: رينفورد كالابا يلعب ركلة حرة مباشرة من الناحية اليسرى تجاه الحضري الذي لا يجد صعوبة في إمساكها.

ق16: الاستحواذ في الربع ساعة الأولى من المباراة للفراعتة بصورة أكبر إلا أن التماسيح يرتدون من الدفاع إلى الهجوم بسرعة تضع مرمى الحضري في خطر.

ق15: بركات ينفذ أول مناورة من الناحية اليسرى للمنتخب بالتعاون مع زيدان لكنها ترتد إلى الصقر المصري الذي يضيع الهجمة بتسديدة غير متقنة.

ق13: بعد سيطرة للرصاصات النحاسية هجمة خطيرة ينفذها اللاعب جاكوب مولينجا صاحب القميص رقم 2 والمحترف في نادي شاتور الفرنسي بعد انفراد ومراوغة للحضري ولكنه مع تسديده للكرة يخرجها أحمد فتحي ويطمئن جمعة زملائه.

ق11: كريستوفر كاتونجو يتقدم من خلف بركات ويمرر عرضية تخرج لضربة مرمى في أبرز هجمات الضيوف.

ق10: زكي يخرج من منطقة الجزاء ليستلم الكرة في جانب الأيمن ويمررها للمحمدي الذي يرفع الكرة في منطقة الجزاء الخالية من مهاجمي مصر إلا من متعب الذي يعجز عن استغلالها.

ق9: ركلة حرة يلعبها قائد المنتخب لكنها ترتد هجمة نحاسية يوقفها محمد شوقي بتدخل سليم.

ق8: الجبهة اليمنى تنفذ الطلعة الثانية بقدم المحمدي لكنها سهلة في يد الحارس.

ق7: متعب يستلم كرة ولا يوجد معه في منطقة جزاء الرصاصات النحاسية إلا زكي ومدافع وحارس الضيوف لكن الهجمة تنتهي دون خطورة.

ق6: المحمدي ينفذ أول غارات الجانب الأيمن ويرفع كرة عرضية يستقبلها متعب لكن الدفاع الزامبي يخرجها ركنية.

ق6: الهجوم الزامبي بأربعة لاعبين يحتفظ بالكرة في الثلث الأخير من ملعب الفراعنة لكن الصقر المصري يخرجها في منتصف الملعب.

ق5: متعب يهيء كرة برأسه لزيدان الذي يسدد كرة في السماء.

ق4: بركات وزيدان في الجناح الأيسر تبادلا أكثر من كرة.

ق3: الحضري يرسل كرة طويلة إلى مرمى زامبيا ومتعب يحاول.

ق2: ركلة حرة مباشرة من منتصف ملعب الفراعنة لكنها طويلة في يد الحضري.

ق1: شوقي يستلم الكرة ويسلمها لزيدان المحترف بالدوري الألماني لكن الحكم يحتسب ضربة حرة مباشرة على وائل جمعة.

ق1 ضربة البداية مع المنتخب المصري، بالتوفيق للفراعنة

حسن شحاتة يبدأ المباراة بعصام الحضري حارسا للمرمى،
وهاني سعيد ووائل جمعة وأحمد فتحي في خط الدفاع،
في خط الوسط من اليسار محمد بركات وأحمد حسن ومحمد شوقي وأحمد المحمدي،
وفي خط الهجوم يلعب عماد متعب وعمرو زكي رأسي حربة فيما يلعب خلفهما محمد زيدان رأسا للمثلث.

se7o.com يحيكم ويقدم لكم وصفا تفصيليا لمباراة مصر وزامبيا في مستهل مشوار الفراعنة للتصفيات النهائية لكأس العالم 2010 الذي تستضيفه جنوب إفريقيا، مع أطيب التمنيات لمنتخبنا الوطني بتحقيق الفوز.