كتب في : 31/12/2006 6:55

هذه رثائية عصماء في فقيد الامه الشهيد صدام حسين

حزن العراق ونكست أعلام

وتجاسر االعملاء يا صدام

يافارس الميدان في يوم الوغى

مني عليك تحية وسلام

صلى عليك العرب يا اسد االشرى

والمخلصون وصلت الاقوام

ياابن الحسين طريق جدك واضح

وعليه سار الى الأمام إمام

درب الشهادة دربكم ياسادتي

يحلوا بها يا اخوتي الاعدام

يا والد السبطين يا جد الفتى

علمتهم ان الكرام كرام

وهتفت يوم رحيلهم وعزائهم

ان البكاء على الشهيد حرام

يوم الشهادة يوم عرس عراقنا

شهدت بذلك الصحف والاقلام

عمدت دربك بالوفاء لامة

عربية خانت بها الاعجام

وسللت سيفك في الحروب فزمزمت

عصب المجوس وطأطأ الاقزام

وكتبت بالسيف المضمخ بالشذى

سفرا به الإيحاء والإلهام

يا ايها السني دربك واضح

يا سيد السادات يا قمقام

زرعوا طريقك بالورود تقية

فاذا بها من حقدهم الغام

يا قائد الشهداءانت مناضل

ومكافح ومجاهد صمصام

لك في العروبة صحبة وصحابة

ومعارك ومنازل وخيام

شنقوك يوم العيد في احرامنا

فتعكر التهليل والاحرام

وبكى الحجيج عليك في عرفاتنا

فدموعهم فوق الخدود سجام

وبكت على بغداد مصر ومكة

والقدس ومحبوبها والشام

والنخل لوح بالسيوف وهزها

فتجمع الاخوال والاعمام

في عوجة الاحرار مثوىقادة

لما اطيح بدفنك الاكرام

ضمت رفاتكم يا سليل محمد

فتنهدت من حزنها الاكام

وسقى ضريحك هاطل المزن

الذي نطقت بفضل هطوله الايام


كرمت ارضك ميتا ومجاهدا

فبكت عليك العرب يا ضرغام

رحمك الله يا اخونا المسلم واسكنك الجنه يا زعيم ورئيس العراق

كانت اخر كلمه لصدام قبل الاعدام احذروا من ايران والاحتلال الامريكى

وبعدها نطق الشهاده