أعلن وزير الخارجية الفلسطينية الأسبق ناصر القدوة الاثنين عن تشكيل لجنة تحقيق جديدة في ظروف وفاة الرئيس الفلسطيني الراحل ياسر عرفات الغامضة.

وقال القدوة الذي يرأس مجلس إدارة مؤسسة ياسر عرفات، إن مجلس أمناء المؤسسة برئاسة الأمين العام للجامعة العربية عمرو موسى، قرر في اجتماع عقده في العاشر من الشهر الجاري في القاهرة إعادة التحقيق في الظروف الغامضة لوفاة عرفات.

وأضاف القدوة، وهو ابن شقيقة عرفات وأكثر الذين كانوا مقربين إليه، انه من المقرر أن تعقد لجنة التحقيق برئاسة عبد الله البشير مدير مستشفى الأردن في عمان والتي تضم 13 عضوا اجتماعا الخميس القادم لإعادة الاطلاع على كل الملفات ومن ضمنها الملف الطبي لعرفات من المستشفى الذي توفي فيه في فرنسا.

وأوضح أن اللجنة تضم طبيبين عربيين اشرفا على الوضع الصحي لعرفات قبل نقله إلى باريس وعدد من السياسيين، مؤكدا أن اللجنة ستحاول الخروج باستنتاجات ونتائج أكثر وضوحا من التقارير السابقة.