ناقشي معنا هل تفضلين العريس الجرئ ام الخجول؟


كل فتاة تحلم بفارس أحلامها على طريقتها الخاصة، ووفقاً لما ترا

ه الأنسب والأفضل لها، وكل واحدة لها شروط خاصة تضعها لشريك المستقبل، وفي بعض الأحيان نجد مفارقات كبيرة في هذه الشروط بين فتاة وأخرى، فتتمنى إحداهن أحياناً شاباً وسيماً، وأحياناً عاقلاً وحكيماً، وأخريات يفضلن الشاب الجريء صاحب التجارب المتعددة، بينما يكون الخجل وعدم التجربة شرط البعض، ماذا تفضل المراهقة: شاباً خجولاً، بدون تجارب عاطفية سابقة؟ أم أنها تحلم بشاب جريء خاض الحب أكثر من مرة؟
.
قالت ...............................ز: برأيي الشاب الجريء هو الأفضل، فأغلب الفتيات بطبعهن يملن للرجل المقتحم، والمبادر، بالإضافة إلى أنهن يفضلن أن يكنًّ نهاية المطاف والاختيار الأخير لشاب خاض العديد من التجارب، ليرضين غرورهن، بينما الشاب الخجول فغالباً ما يكون خاماً، وهذا يُفقِده حس المبادرة والإقدام على المفاجآت.

وتخالفها، .......................:
برأيي الخجول أفضل، فليس هناك أجمل من شعور أن أكون القصة الأولى والأخيرة في حياة شريكي، ولماذا أكون محلاً للمقارنة مع أخريات سبق أن خاض معهنّ التجربة؟ وبذلك سيكون طعم كل شيء معي جديداً وغير مألوف.

و


قالت ....................................:
الشاب الجريء مليء بالمفاجآت، بينما الخجول، قد يمنعه خجله من الإقدام على العديد من التصرفات والمبادرات التي تحبها الفتاة وتشعرها بحبه لها، ولذلك فأعتقد أن الشاب الخجول سيكون مملاً نوعاً ما.

.........................................عن رأيها: سنّة الحياة أن يكون الشاب هو المبادر دائماً، وقد لا تتوافر هذه الصفة في الشاب الخجول، بينما الجريء سيأسر الفتاة بتصرفاته، خاصة وأن تعدد الخبرات العاطفية سيكون لها دور في معرفة ما تحبه الفتيات وما يسعدهن، وسيتصرف بناءً على ذلك.

أما ................................ فكان رأيها: أنا لا أهتم إن كان الشاب ذا تجارب سابقة أم لا، وما يهمني فعلاً تصرفاته معي، ومدى حبه لي، فأحياناً يصبح الشاب الخجول جريئاً ليعبّر عن حبه، وهذا هو المهم بنظري.

فا ما المطلوب الناشف الجريئ
او الناشف الخجو