أعلن مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة تعيين المدعي العام السابق لمحكمة الجزاء الدولية ليوغوسلافيا السابقة ولرواندا ريتشارد غولدستون على رأس وفد من الخبراء في مجال حقوق الإنسان للتحقيق في انتهاكات حقوق الإنسان المفترضة في غزة أثناء العمليات العسكرية الإسرائيلية الأخيرة في القطاع.

وأعرب رئيس مجلس حقوق الإنسان عن ثقته بأن البعثة ستكون قادرة على تقييم مستقل وغير منحاز لكل انتهاكات حقوق الإنسان والقانون الإنساني في غزة في الفترة الممتدة من 27 ديسمبر/كانون الأول وحتى 18 يناير/كانون الثاني الماضيين.

وسيرافق غولدستون وهو قاض من جنوب إفريقيا، البريطانية كريستين شينكين الخبيرة في القانون الدولي والباكستانية هينا جيلاني القاضية في المحكمة العليا في باكستان والخبيرة السابقة في الأمم المتحدة لحقوق الإنسان والكولونيل الايرلندي المتقاعد ديسموند ترافرز. وكان جماعة فلسطينية مدافعة عن حقوق الإنسان وقد قالت إن 1417 فلسطينيا قتلوا في الهجوم من بينهم 926 مدنيا. كما قتل في المعارك 13 إسرائيليا.