السلام الله عليكم ورحمته وبركاته ..

كيف حال أحبتي في الله أتمنى أن تكونوا بخير

وطابت أوقاتكم برضا الله وتوفيقه ( اللهم آمين )

كل عبد يؤمن بالله ورسوله صلى الله عليه وسلم يحب أن تكون بينه وبين

الله خبيئة لا يعلمها أحد غيره إلا الله جل في علاه وحتى أولئك الذين بلغت

معاصيهم الذروة في حدها لاشك أنهم سيسعدون بها لذا سأنقل لكم آية

من كتاب ربي تحيي في أنفسنا ذاك الشعور وأقرأ الآية بتدبر وترتيل كي

تستشعرها.


قال تعالى (فلا تعلم نفس ما أخفي لهم من قرة أعين جزاء بما كانوا

يعملون) سورة السجدة .


قال الحسن البصري أخفى قوم عملهم

فأخفى الله لهم مالم تر عين،ولم يخطر على قلب بشر.


فما نصيبك من عبادات الخفاء!!

فإن كان لك نصيب فاستمر وأكثر وإن

لم يكن لك كذلك فمن هذه اللحظة اختار/ي عبادة تكن بينك وبين الله وإن


كانت قليلة فأحب الأعمال إلى الله أدومها وإن قل ..


تنبيه : أساس أعمال الخفاء

( الإخلاص ) ..

لأنك ما أديتها إلا لوجه الله تعالى ولننظر ماذا قال الله في المخلصين :


" إِنَّكُمْ لَذَائِقُو الْعَذَابِ الْأَلِيمِ . وَمَا تُجْزَوْنَ إِلَّا مَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ . إِلَّا

عِبَادَ اللَّهِ الْمُخْلَصِينَ . أُوْلَئِكَ لَهُمْ رِزْقٌ مَّعْلُومٌ . فَوَاكِهُ وَهُم مُّكْرَمُونَ . فِي

جَنَّاتِ النَّعِيمِ . عَلَى سُرُرٍ مُّتَقَابِلِينَ . يُطَافُ عَلَيْهِم بِكَأْسٍ مِن مَّعِينٍ . بَيْضَاء

لَذَّةٍ لِّلشَّارِبِينَ . لَا فِيهَا غَوْلٌ وَلَا هُمْ عَنْهَا يُنزَفُونَ . وَعِنْدَهُمْ قَاصِرَاتُ

الطَّرْفِ عِينٌ . كَأَنَّهُنَّ بَيْضٌ مَّكْنُونٌ . "


وقال الله في ثناءه على نبينا يوسف عليه السلام

( كذلك لنصرف عنه السوء والفحشاء انه من عبادنا المخلَصين)

أرأيتم جزاء الإخلاص !!

(^// إذن //^)

عـــبادة الـــســـر: نــتــأجـــها [img]http://[/img](*^ الإخـــلاص *^) ..


تذكير ببعض عبادات الخفاء:


1/ عفوك عن الناس فلا مطلع على قلبك سوى الله .,

2/الصدقة على الفقراء ولو بريال كعمال النظافة في الشوارع أو

العاملات في المنزل وغيرهم وحتى ممن يعملون بالمدارس في أعمال

التنظيف والحراسة ..

3/دعوتك عبر المنتديات هي من أعمال الخفاء فلا أحد يعرف من انت !!

4/كثرة الذكر ..

5/ قيام الليل ..

وغيرها كثير ..




(*^// لاتنسوني ووالداي من خير دعواتكم //^*) ..