انتهى الشوط الأول الذي جمع بين قمة الزمالك والأهلي المؤجلة من الأسبوع الخامس والعشرين من الدوري المصري بالتعادل السلبي.

وعلى الرغم من غياب الأهداف في شوط المباراة الأول إلا أن الفريقين قدما أداء رائعا وهدد كل منها مرمى الأخر.

بداية متكافئة

بدأ الفريقان المباراة بقوة دون اللجوء إلى فترة لجس النبض، وكان الزمالك هو البادئ بالتهديد حيث أرسل الجناح الأيسر صبري رحيل عرضية لم تجد رأس عبد الحليم علي في الدقيقة الثالثة.

ورد الأهلي عن طريق صانع ألعابه محمد أبو تريكة الذي استلم كرة داخل منطقة الجزاء، وفضل التسديد بلا من التمرير للأنجولي فلافيو لتمر الكرة ضعيفة إلى يدي الحارس عبد الواحد السيد.

وانطلق اللاعب الشاب حازم إمام في الجبهة اليمنى وراوغ ثلاثة لاعبين "بمهارة" وسدد بقوة لكن الفلسطيني رمزي صالح تصدى للكرة.

ورد المعتز بالله اينو لاعب الزمالك السابق بتسديدة ضعيفة من على حدود المنطقة لم يجد عبد الواحد صعوبة في إيقافها.

ووضح تركيز الفريق الأبيض على الهجمات خلال الجبهة اليسرى للأهلي مستغلا بذلك تقدم الجناح الأنجولي جيلبرتو.

وحملت الدقيقة 11 أخطر فرص الشوط الأول عندما مرر فلافيو كرة رأسية إلى تريكة الذي سدد بإتقان لكن القائم الأيسر لعبد الواحد تصدى للكرة بدلا منه.

وأرسل حازم إمام عرضية خطيرة أخرجها رمزي صالح ببراعة قبل أن تصل إلى عبد الحليم علي. ونال أحمد عبد الرؤوف أولى البطاقات الصفراء في المباراة بعد عرقلته أحمد حسن في هجمة مرتدة للأهلي في الدقيقة 17.

تفوق أبيض

وكثف الزمالك من هجماته وكاد أشرف أن يفتتح التسجيل بعدما تلقى تمريرة "بالمقاس" داخل منطقة الجزاء لكن دفاع الأهلي تدخل في اللحظة الأخيرة.

وفي الدقيقة 26 تألق حازم إمام وانطلق في الجبهة اليمنى ومر بسهولة من قائد الأهلي أحمد السيد ليمرر بعد ذلك إلى هاني سعيد الذي سدد على مرتين كرة ضعيفة وجدت يد الحارس رمزي صالح.

وظهر التفوق الأبيض خلال الربع ساعة الأخيرة من الشوط الأول حيث وصل عدد الضربات الركينة إلى 5 للزمالك مقابل 1 للأهلي.

ومن هجمة منظمة رد الأهلي على خطورة الزمالك بتمريرة طولية من تريكة إلى أحمد حسن المنطلق في الجبهة اليمنى الذي أرسل عرضية نموذجية على رأس فلافيو لكن الدفاع الأبيض تدخل مع المهاجم الأنجولي وأبطل خطورته.

واستخلص احمد حسن كرة في منتصف ملعب الزمالك وسدد بدلا من أن يمرر لتريكة لتمر الكرة بعيدا عن المرمى في الدقيقة 42.

ورد أحمد الميرغني بتسديدة قوية وبعيدة عن مرمى الفريق الأحمر. وعقب نهاية الشوط الأول حدثت مشادة بين أحمد حسن وحازم إمام ليتدخل لاعبي الفريقين وتنتهي المشادة.



وطبعا ده حال الكوره المصريه لما عيل صغير لسه هدومه مبلوله يمسك فى لاعب قضى عمره كابتن منتخب مصر عــــــــــــــــــــــــ ــيب اوى يا مصريين انا بقيت اتكسف انى مصرى ودى حقيقه من كل قلبى كانت الاول مصيبه لكننا اتعودنا عليها خلاص مفيش احترام للكبير ولا للرموز
وهنشوف الشوط التانى كمان خمس دقايق استراحه قصيره وننتقل الى ترابيزه العشاء