بسم الله الرحمن الرحيم


{{{ خــــدعوك فقالـــــــــــــــــــــ ــوا }}}


الاخوة الاعزاء , ليس فينا من هو كبير على الخداع , وليس فينا من لم يتجرع تلك الكأس المريرة وقد يظل المرء فينا سنوات طويلة يعيش ثملا بهذا الخداع الى ان يمن الله علية بالإستفاقة ويكشف عنة الغمة ويبصرة فيرى الحقيقة عارية بلا خداع ولا زيف ( لَقَدْ كُنْتَ فِي غَفْلَةٍ مِنْ هَذَا فَكَشَفْنَا عَنْكَ غِطَاءَكَ فَبَصَرُكَ الْيَوْمَ حَدِيدٌ )


واليكم بعض الخدع التى قد يكون بعضنا او جميعنا عاش فيها لفترة طالت ام قصرت



خدعوك فقالو : اننا دولة نسير على منهج الشريعة الاسلامية – وما الحقيقة الا ان الشريعة الاسلامية فى دستورنا ما هى الا كلمات فحسب يضعونها فى مستهل الدستور ذرا للرماد فى العيون - فلا تنفيذ ولا اى صورة من صور الشريعة نراها تنفذ فى هذا النظام والا ما قولكم فى اباحة صناعة الخمور وتجارتها واباحة العرى والدعارة الاعلامية و............الخ فكيف يستقيم رجس الشيطان مع شرع الله .



خدعوك فقالوا : اننا دولة مؤسسات – وما الحقيقة الا اننا عزبة يمتلكها اقطاعى هبط علينا ببراشوط واحاط نفسة بتابو ممنوع ( الاقتراب والتصوير ) ولا وجود الا لمؤسسة واحدة هى مؤسسة النظام .



خدعوك فقالوا : اننا بلدا ديموقراطية تتعدد فيها الاحزاب وبها مجلسين ممثلان للشعب – بأمارة ان 90 % او اكثر من اعضاء هذين المجلسين من الحزب الحاكم بما فيهم الرئيسان والوكلاء ورؤساء اللجان الهامة والفرعية- وبأمارة خيالات المقاتة المساة بالاحزاب - قراقوزات الحكم وزهرة فى عروة جاكت النظام



خدعوك فقالوا : ان الصحافة سلطة رابعة فى الدستور وحرية الكلمة متاحة للجميع ولا حجر على الرأى – لا يا شيخ – طيب واحد فيكم يجرب يعيب فى الذات الملكية كدة ولا يتكلم فى تابو من تابوهات النظام – وابقى دور علية بعد كدة - و شوية ويطلع المفتى ليهدر دمة ويطالب بإقامة حد القذف علية وجلدة ثمانين جلدة .
وحتى فى اى مكان غير الصحافة مثل المنتديات والانترنت دائما ما تجد من يقول لك قف هنا ممنوع – لا تتخطى هذا الخط – يعنى فى كل خرابة عفريت .



خدعوك فقالوا : ان حرية العبادة مكفولة للجميع – واكتشفنا انها لغير المسلمين فحسب – ستجد على باب كل كنيسة او معبد يهودى حراسة من الشرطة لحمايتهم – من مين ما اعرفش – وايضا ستجد على باب الكثير من المساجد وفى داخلها مخبرين علشان يحموا النظام منك لو طولت لسانك وخرجت عن اداب الحديث عن الملك وولى العهد او دعوت الى شرع الله ونبذ الطاغوت – ساعتها هتلاقى الشرطة بتجرك من قفاك .


خدعوك فقالوا : ان النصارى اخوة لنا – وما هم بأخوة ولا حتى اصدقاء فعدوك عدو دينك وهم الد اعداء الدين الاسلامى ويكيدون لة كيد اليهود لنا وما مشاركة شيخ الازهر لهم فى مراسمهم واعيادهم الا نفاق منة سوف يحاسبه الله علية ( وَلَنْ تَرْضَى عَنْكَ الْيَهُودُ وَلَا النَّصَارَى حَتَّى تَتَّبِعَ مِلَّتَهُمْ قُلْ إِنَّ هُدَى اللَّهِ هُوَ الْهُدَى وَلَئِنِ اتَّبَعْتَ أَهْوَاءَهُمْ بَعْدَ الَّذِي جَاءَكَ مِنَ الْعِلْمِ مَا لَكَ مِنَ اللَّهِ مِنْ وَلِيٍّ وَلَا نَصِيرٍ )




خدعوك فقالو : ان الشيعة من المسلمين وانهم اخوة – واقول – الشيعة ليسوا اخوة وليسوا من المسلمين فمن بدل فى كلام الله وسنة نبية واتبع ما تمليه عليهم شياطينهم وملاليلهم ليسوا من الاسلام فى شئ - من يسب اكرم الصحابة عند رسول الله ليس من الاسلام فى شئ – من يسب ام المؤمنين عائشة رضى الله عنها وارضاها وهى زوجة النبى واحب زوجاتة الية فقد سب النبى ( حاشاة ) ليس من الاسلام فى شئ .



خدعوك فقالوا : ان الشيعة ممثلة فى حسن نصراللات وحزب اللات الموالى والممول من ايران يجاهد فى سبيل القضية الفلسطينية – فأضحك قائلا – منذ متى يجاهد الشيعة . و اين هذا الجهاد فى ملة الشيعة منذ ان ابتلانا بهم الله الى يومنا هذا فالجهاد محرم فى ملتهم حسب ما املاة عليهم مللاليهم وهذا نص واحد من من النصوص التى تحرم عليهم الجهاد فى ملتهم التى يعتقدون فيها

( روى ثقتهم في الحديث محمد بن يعقوب الكليني في الكافي (8/295) عن أبي عبد الله قال: "كل راية ترفع قبل قيام القائم فصاحبها طاغوت يعبد من دون الله عز وجل" وذكر هذهالرواية شيخهم الحر العاملي في وسائل الشيعة (11/3 ( كل راية ترفع قبل قيام القائم فصاحبها طاغوت يعبد من دون الله عز وجل") وان استزدتم زدنا

فبالله عليكم اين ومتى كتب عليهم الجهاد الا اذا كان القائم قد قام وامرهم بالجهد ثم نام ثانية .

الموضوع مفتوح للجميع لكل من يريد اضافة خدعة من الخدع

وفقنى الله واياكم فى نشر التوعية و مجاهدة النفس قبل مجاهدة الفتن