من أبرز معالم العاصمة المصرية والذي يقع في منطقة الجزيرة برج القاهرة الذي يعد تحفة معمارية بناها المصريون على شكل زهرة اللوتس الفرعونية الأصل رمزاً لحضارتهم التي هي محط أنظار سائحي العالم. يرتفع برج القاهرة شامخاً في سماء القاهرة بطول 187 متراً ويفوق الهرم الأكبر في ارتفاعه بنحو 50 متراً ويتكون من 16 طابقاً ويقف على قاعدة من أحجار الجرانيت الأسواني التي سبق أن استخدمها المصريون القدماء في بناء معابدهم ومقابرهم وفي هذه الأيام نلاحظ تزايد أعداد السائحين الذين يذهبون لزيارة البرج والصعود الى سطحه الذي يطل على القاهرة بأكملها وبخاصة السائحين العرب الذين يزداد توافدهم إلى مصر في هذه الأيام وتستغرق الرحلة داخل مصعد البرج للوصول الى نهايته 45 ثانية لتشاهد عندما تقف على القمة بانوراما كاملة للقاهرة، الأهرامات، مبنى التلفزيون، أبي الهول، النيل، قلعة صلاح الدين، الأزهر تشعر وأنت تنظر في النظارة المكبرة أنك تزور مصر كلها في لحظة واحدة، ليس هذا فقط ولكن يمكن للأسرة العربية أن تتناول غداءها في أحد مطاعم البرج ففي الطابق 14 وعلى ارتفاع 160 متراً يوجد المطعم الدائري والذي يدور حول نقطة ارتكاز لترى القاهرة مع عائلتك في ذلك المطعم الذي يضم 19 منضدة تتسع كل منها لخمسة أفراد، أيضاً يوجد في الطابق الـ15 كافتريا علوية تستطيع أن تتناول فيها العصائر والمشروبات وأن تستمتع برؤية القاهرة من أعلى.
برج القاهرة تم بناؤه في عام 1961 في عهد الرئيس جمال عبد الناصر وتكلف بناؤه 6 ملايين جنيه مصري

واستغرق بناءه 5 سنوات واشترك فيه 500 عامل

ودلوقتي اسيبكم مع صور البرج

طبعا اول شيء منظر البرج من الخارج...









عل اليمين يوجد كافيتيريا صغيرة وحواليها حديقة جميلة...ده طبعا مش جوة البرج برة




على الشمال شباك التذاكر والمسجد



شكل المدخل من قريب



ويضم البرج عددا من المطاعم السياحية الفاخرة، ربما كان من أهمها “المطعم الدوار” الذي يقع فى الطابق الرابع عشر على ارتفاع 160 متراً، وسمي هذا المطعم بهذا الاسم لأنه يدور حول نقطة ارتكاز تمكن الجالس فيه من رؤية القاهرة من كافة الزوايا، وهو يضم 19 منضدة تتسع كل منها لخمسة أفراد.





ودي الطاولة اللي جلسنا عليها......شوفوا صورت كل شيء مخليييييييييت