تزوّج عدد كبير من أصدقائك... هل ستكونين أنت التالية؟ أجيبي عن الأسئلة واكتشفي بنفسك.


1. لا بد من أنكِ رسمتِ ثوب زفافك في خيالك؟



أ- أبيض أو عاجي، فيه قليل من قماش الساتان؟

ب - تعرفين تماماً ما لا تحبينه في ثوب الزفاف وتبحثين عما يعجبك.

ج - رسمت بنفسك ثوب زفافك منذ سنين، بما في ذلك الأكسسوارات.

2. تزوجت صديقتك منذ شهر وأنفقت أموالاً طائلة على زفافها كي ترضي الجميع...
أ - كان كل شيء رائعاً، لا يمكن التفوّه بأي تعليق.

ب - كانت حفلة أسطورية ومن المؤسف ألا يبقى منها أي شيء سوى الذكرى.

ج - لا داعي لإنفاق هذا القدر من المال على حفلة ستصبح ذكرى بعد فترة.

3. في الحلم، أنت مرتدية ثوب الزفاف، مع تسريحة شعر رائعة وتبرّج مميز، ممسكة بذراع والدك الذي يقدمك إلى عريسك...
أ- النجدة، يا له من حلم، لحسن الحظ أنك استيقظت قبل انتهاء الحفلة.

ب - لا بأس، لكنك تحتاجين إلى بعض الوقت لتتعلمي السير منتعلة الكعب العالي.

ج - حبيبك الوسيم يمد لك ذراعيه بابتسامة ساحرة، يا له من مشهد جميل ومؤثر.

4. الزفاف رائع، فخلاله:
أ- يلتقي أفراد العائلة والأصدقاء ويتعارفون في جو من الفرح ويحتفظون بذكرى جميلة.

ب - عندما لا تكونين أنت العروس لن تشعري بالتوتر، لكن قد تشعرين ببعض الغيرة من العروسين.

ج - إذا كنت محظوظة قد تلتقين بشاب عازب يرقص جيداً، ومن يدري يمكن أن يتحوّل لقاؤكما إلى علاقة حب.

5. في أيام الجامعة كنت ضمن مجموعة من خمس فتيات تزوّج ثلاث منهن، ورُزقت اثنتان منهما بأولاد، تفكرين في نفسك...



أ- آمل ألا يكون ذلك مرضاً معدياً، أفضِّل البقاء عازبة.

ب - تأملين ألا تطلب منك صديقتك الرابعة حضور زفافها، فهذه الفكرة لا تروق لك.

ج - "آمل ألا أكون آخر من يتزوج"، ففكرة أن تكوني العزباء الوحيدة في المجموعة تزعجك كثيراً.

6. "تزوجا وأنجبا البنين والبنات"، لكن ماذا يحصل لاحقاً؟
أ- يتطلقان بعد سنتين كما يحصل في معظم الزيجات.

ب - يزيد إنفاقهم العائلي.

ج - يعيشان سعيدين مدى الحياة.

7. إذا عرض عليك حبيبك فترة خطوبة قبل الزواج، ماذا سيكون رأيك؟
أ- أقبل طبعاً، فذلك كل ما أتمناه.

ب - لمَ لا، تستغلين هذه المناسبة للقيام بحفلة صغيرة مع العائلة والأصدقاء المقربين في جو عائلي رائع.

ج - مؤكد، فأنت تجدين هذا الأمر رومنسياً جداً لأنه يمنحك شعوراً بالطمأنينة.

8. إنها المرة الأولى التي تشعرين فيها بأنك على علاقة جدية بشخص ما، وها هو يسخر بشدة من فكرة الزواج...
أ- لا بأس، فأنت في أعماقك تفضلين أن تبقى علاقتكما ضمن حدود الصداقة.

ب - هل مر بصدمة عاطفية ليتفوه بهذا الهراء؟ أين ذهب الحب والإخلاص بنظره؟

ج - بما أنه يسخر من الزواج ستنفصلين عنه، فلا شك في أنه يلمح برغبته في تمضية وقت معك لا أكثر ولا أقل.

9. في صغرك كنت مصرّة على الزواج عندما تبلغين العشرين، وقد تخطّيتها...



أ- لا بأس، من يدري قد تتزوجين لاحقاً.

ب - كنت صغيرة جداً عندما فكرت في ذلك، والآن تجدين الزواج ما بين عمر 30 و35 منطقياً أكثر.

ج - إيجاد الحب هو المهم في الزواج ومن يدري متى سيحصل ذلك.

10. يتشجّع البعض للزواج بسبب لائحة الهدايا:
أ- ليس لديك أي فكرة عما ترغبين في أن يهدوك.

ب - ستختارين فتح حساب مصرفي لتلقّي الهدايا.

ج - سبق وحضرت كل شيء، لكن لا بأس ببعض الهدايا الإضافية.


النتائج
غالبية "أ" الزواج... مستحيل!
يستحيل التكلّم معك عن الزواج من دون أن تتفوهي بتعليقات لاذعة. لا ترفضين الزواج رفضاً قاطعاً، لكنك لا تعتبرينه أمراً مهماً جداً. تفضلين البقاء عازبة والتمتّع بحريتك. لن تتزوجي ما لم تجدي حب حياتك.

غالبية "ب" أتزوج لكن... لاحقاً
بين التردد والرفض القاطع، رأيك بالزواج معقد جداً. ربما لأنك لم تفكري يوماً في ذلك. في أعماقك أنت مقتنعة بأنك ستتزوجين يوماً ما، لكنك تعرفين أن وقت ذلك لم يحن بعد. على رغم أنك تشعرين ببعض التعاسة والوحدة أحياناً، إلا أنك تفضّلين التروّي قبل اتخاذ هذا القرار المصيري.

غالبية "ج" لن أتسرع
منذ نعومة أظافرك حلمت بارتداء الثوب الأبيض والزواج من فارس الأحلام. تدركين جيداً أن زيجات كثيرة تنتهي بالفشل، لهذا تفكرين جيداً قبل الموافقة على التعرف إلى أي شاب؛ ويشعرك ذلك أحياناً بفراغ الصبر. تفكيرك منطقي وعقلاني جداً وتأملين أن يثمر انتظارك بعلاقة حب تتكلل بزواج ناجح.