الإيطاليون يتساءلون: هل "السجدة" وراء تفوق المنتخب المصري؟

طرحت صحيفة إيطالية تساؤلات حول "السجدة" التي أداها لاعبو المنتخب المصري عقب إحرازهم الهدف الوحيد في مرمى المنتخب الإيطالي خلال المباراة التي جرت بينهما أمس الأول الخميس ضمن مباريات كأس العالم للقارات. وتساءت صحيفة "لاريبابليكا" الإيطالية عن "السجدة" التي أداها لاعبو مصر وما إذا كانت هى السر وراء تفوق لاعبى المنتخب المصرى؟!. وقالت الصحيفة: إن المصريين لا يقلون فى الروح والعزيمة عن الإيطاليين فهى كانت سلاحنا فى الفوز بكأس العالم الماضية، وأيضا لا يقلون عنا من الناحية الدينية حيث إن جميع لاعبى المنتخب المصرى يسجدون نحو مكة بعد كل هدف، ودائما يرددون كلمة "إن شاء الله"، فهل سر فوز منتخب مصر بكأس الأمم الأفريقية 2006 و 2008 والأداء الرائع أمام البرازيل الذى لم يكن صدفة والفوز على إيطاليا بطلة العالم هو هذه "السجدة". واعتاد لاعبو مصر على أداء هذه السجدة، شكرًا لله تعالى، بعد إحرازهم أهدافًا في مرمى الفرق المنافسة. وكان مفتي دولة الكونجو الشيخ عبد الله منجالا لوابا أعرب عن سعادته البالغة بسجدة الشكر التي أداها لاعب كرة القدم المصري محمد أبو تريكة بعد تسجيله هدف الفوز في مرمى الكونجو خلال المباراة التي جمعت بين الفريقين في في العاصمة كنشاسا في سبتمبر الماضي ضمن المرحلة الأولى من التصفيات المؤهلة لكأس العالم 2010 وأمم أفريقيا. وكشف مفتي الكونجو "حسب موقع مفكرة الإسلام" أن هذه السجدة كانت سببًا في اعتناق العديد من الكونجوليين لدين الإسلام. وقال المفتي: "أثار سجود أبو تريكة وزملاؤه شكرًا لله كلما أحرزوا هدفا جديدا خلال مباريات المنتخب المصري مع الفرق الإفريقية فضول عدد كبير من مشجعي كرة القدم ببلادنا"، و دفعهم هذا الفضول إلى القدوم إلينا وسؤالنا عن سبب ما قام به الفريق المصري ودلالته، فأجبناهم بأن تلك هي سجدة شكر لله سبحانه وتعالى على ما أنعم به على اللاعبين من نعمة، وأن الإسلام يحث على ذلك، فأخذوا يسألون عن الإسلام وشريعته ونجيبهم حتى أسلم عدد كبير منهم"
.