قواقع على شاطئ العمر

وأنا أسير على شاطئ العمر وجدت هذه القواقع كانت مبعثرة على الرمال هنا وهناك
وعليها آثار وكلمات وذكريات قديمة
جمعتها لنقرأها معاً

القوقعة الأولى @ الحب @
قد تحب انساناً وتهبه عمرك ... وهو لا يدخر لك وقتاً
والحب كلمة ما اكثر ما نسمع بها يرددونها الكثيرون وما اقل من يعنى معناها
الحب النقى الطاهر هو الذى يزرع فى القلوب الحياة فيملؤها بهجة على مدى الأيام
الحب ... عطاء ... تضحية ... اخلاص
أمل ... تحدى ... صمود ... حضور رغم الغربة
الحب أن تضحى بكل ما تمتلك لتمتلك الأغلى
وأروع ما فى الحب ... أن نعيش هذا الاحساس

القوقعة الثانية @ الحقد @
نار تأكل كل الجمال .. وتشعل اللهب فى طريقها
فتحرق التسامح وتلهب الرضا بقضاء الله فى دواخلنا فى طريقها
نار مستعرة لا تهدأ حتى تفحم الأحاسيس الجميلة


القوقعة الثالثة @ الكره @
كلمة تملأ القلوب غلاً ... تتوغل فى النفوس وتقتل فيها الاحساس المرهف
قادرة على تحطيم كل جسور المودة والمحبة التى تربطنا بالآخرين


القوقعة الرابعة @ العفو @
رائعة لو تأصل فى أعماقنا ... به تعم المعانى الجميلة فى نفوسنا والتسامح فى حياتنا


القوقعة الخامسة @ الفراق @
توأم الوداع ، لا نستطيع ان نفرق بينهم
كلاهما يحملان المعنى نفسه
الفراق محطة من محطات العمر
نودع فيها من نحب ونكتب العبارات الأليمة والحزينة
كلمات ألفناها وعشناها
كفكف دمعك ايها القلب عندما يحين الآوان للرحيل
ويرحل عنك من نحبهم ويطول الأمد كثيراً
وتلازمك الذكريات ردحاً طويلاً
وتعود خيول الحب تصهل عالياً لتبلغ من نحبهم بألحان الشوق
وستظل عيوننا تبكيهم لآخر العمر وربما لبعد العمر


القوقعة السادسة @ الخيانة @
قاتلة ... تحمل فى طياتها المرارة ، القوة
وما اصعب أن تأتى من أحبابنا
وأن يخيب ظننا بهم
ونحن اشتريناهم على الآخرين