مدينة أسمها البـــال

الأول



هناك من يقيم في البال إقامه قصيره
ثم يرحل ببقاياه كعابر سبيل!!
ولايبقى خلفه في الذاكره حتى القشور!!


الثاني


وهناك من يقيم إقامه دائمه
,,ويسري في عروق ذاكرتك كالدم,,
وتبّوء كل محاولاتك للتخلص منه ونسيانه بالفشل ,,
وربما تسبب مع مرور الوقت في ضياعك,,



الثالث


فالبعض يأتي على بالك ليملأك بالألم,,
ويفسد عليك متعة أوقاتك السعيده,,
ويتفنن في تفجير آبار ذاكرتك ,,
ليغرقك بالحنين إلى أشياء مضت وانتهت,,



الرابع


والبعض يأتي على بالك,,
ليستعرض أمامك مساحة سذاجتك!!
وليدخلك في حالة الندم على أشياء كانت ,,
وكان يجب ألا تكون,,,



الخامس



والبعض يأتي على بالك ,,
ليجعلك تكره نفسك ,,
حين تتذكر ذات يوم أنك كنت تحبه,,
وأنك ذات يوم حلمت به ,,
وأنك ذات يوم كنت تتنفس وجوده ,,
وأنك ذات يوم كنت تعيش وتحيا من أجله!!




السادس



والبعض يأتي على بالك
’’ليؤكد لك عجزك عن نسيانه’
’وعجزك عن كراهيته,,
وعجزك عن إستبداله بآخر,,
ويستعرض لك كل محاولاتك الغبيه والفاشله
لنسيانه!!



السابع



والبعض يأتي على بالك؛؛
كي يمنحك لحضة فرح قصيره ؛؛
ويهب قلبك الحزين سعاده مؤقته؛؛
ويسقي جفافك بقطرات الفرح؛؛
ويجعلك تعيش نزوة فرح سريعه!!



الثامن



والبعض يأتي على بالك
‘‘ليملأك بالرعب‘‘
لأنه يمثل ذالك الشطر الأسود من قصيدة
،،ماضيك،،
الذي تحاول جاهدا
ً أن تنساه‘‘
لأنه يهدد حاظرك الجميل
‘‘الذي تحرص على المحافظه عليه‘‘



التاسع



والبعض يأتي على بالك,,
ليُقلق ضميرك,,
ويعيد أحاسيسك الميته إلى الحياه,,
ويعكر صفو حياتك,,
ويطاردك كوحش الليل,,
ويصرخ في وجهك بصوت المظلوم,,
ويذكرك بأنك ذات لحضه تجرّدت من إنسانيتك,,
وظلمته بلا رحمه!!!



العاشر


والبعض يأتي على بالك,,
ليعلمك البكاء,
,ويعلمك الحزن,,
ويعلمك الإنطواء,,
ويسرق منك إحساسك بالوجود,,
ويفسد عليك إحساسك بالآخرين!!!


الاخير


والبعض يأتي على بالك ,,
ليسرقك من عالمك,,
ويأخذك إليه,,ثم يعيدك إليك,,
بعد أن يجّردك من فكرك وقدرتك
على الوقووف من جديد!!!