موظف جامعي بالإسكندرية ، عرفت بين زملائي بحسن الخلق والشخصية التي يحبها الجميع .
تقدمت لخطبة فتاة رشحها لي بعض أقاربي .. قالوا لي إنها من عائلة محافظة وإنها عاشت عمرها في الصعيد بين قنا وأسيوط ، وأنها فوق ذلك مثقفة تعلمت في الليسيه فرنسيه وتخرجت من كلية الآداب قسم اللغة الفرنسية .. وأهلها كمان ناس مبسوطين ومستورين .
ورأيتها وأعجبتني شكلاً ..
لم يعد هناك ما يدعو للتردد ..
تقدمت لخطبتها ..

وكان يوم الخطبة يومًا من أيام حياتي السعيدة ..
ثم شيئًا فشيئًا بدأت تنكشف لي مشكلة عويصة لا حل لها ..
فالعروسة الدلوعة ولو أنها تعيش في مصر .. ولو أنها أكلت مش الصعيد .. إلا أنها تعيش بجسمها فقط بيننا .. أما روحها فهي في حالة تحليق دائم ترفرف بين باريس ونيويورك وفيينا ولوكسمبورج وإكس ليبان .. ذوقها فرنساوي وأخلاقها أمريكاني ، لا تسمع أم كلثوم وإنما تسمع ألفيس بريسلي ، ويغمى عليها من داليدا ، لا تستطعم ((الملوخية)) ولكن ((المايونيز)) .. لا تشرب الشاي في الصباح وإنما ((الكافيه أوليه)) ، لا تتحدث إلا عن الزيارات القليلة التي ذهبت فيها مع أهلها لقضاء الصيف في الخارج .. في فرنسا أو النمسا أو سويسرا .. ترقص الدوجو دوجو .. البوجي بوجي .. والهولا هولا .. إلى آخر هذا الشيكا بم الذي لا أفهم فيه حرفًا .. تنطق الراء ((غين)) .. وأنت مش ((سبوغ)) قاعد فاتح ((الغاديو)) على أم كلثوم ، ياي بتشرب ملوخية إيه ((القغف ده)) ، دي حاجة زي الغيالة .. ((الريالة)) سوفاج ، يا تانت تعالي شوفي .. ( تانت اسمها سكينة ولابسة طرحة ) .

إنت إيه ده بتمسك السكر (بتنطقه السوكغ) بإيدك .. إيه ده ، إنت تعلمت فين ، إنت بلدي أوي .. فيه ملقاط مخصوص علشان ((السوكغ)) .. إيه ده ، إنت ((فاتيجان)) أوي .. ( فاتيجان في القاموس يعني متعب ) .
والقاموس هو الشريك الثالث الذي لم يعد لي غنى عنه .. فحديثها كله فرانكو أراب .. بين كل كلمة وكلمة عربي ((عغبي)) .
عشرات الكلمات أمثال ، مانيفيك .. شارمونت ، أمور .. جاغدان .. حاغون .. فرير .. مشوار (دي معناها منديل) مش المشوار بتاعنا .

دمها شربات..! بتاكل عقلي من جوه ..!!
وعندما تقول مون اموغ (يعني يا حبي) ركبي بتسيب ، لكن مفيش أمل ، مفيش تفاهم ، مفيش مستقبل .. مفيش حاجة واحدة بحبها هي بتحبها .
وأنا باستمرار فلاح أنيورون (يعني جاهل) .

وأنا رجل محافظ مش ممكن أفكر أرقص معاها في مكان عام ولا خاص .. هي ما عندهاش مانع ترقص مع أصحابي ..

وأنا بأكل الفول والعدس والعيش الملدن وأحبس بالشاي .. وهي عاوزة توست .. وأومليت .. والاكوك .. وروستو ( من أنواع اللحم المشوي ربنا يوعدكم )..

البنطلون (البتالون) الهيلانكا المحزق لبسها العادي في البيت طول النهار .. وتسريحة شعر فرنسواز ساجان ، هي تسريحتها المختارة ( يعني تسيب شعرها فوضى على قورتها ) .

تقرأ الموند وباري ماتش والسوار ، ولا تفتح مجلة عربية ولا كتابًا عربيًا .. تتكلم عن مصر كأنها سائحة وليست مصرية مولودة في أسيوط في حضن الجبل .. حاتجنني .

كل يوم أقتنع وأزداد اقتناعًا أن حياتنا معًا مستحيلة ، وكل يوم أحبها أكثر وأكثر .
هل أقامر بحياتي وأقتل عقلي ومبادئي وأطاوع عواطفي وأتزوجها
( أنا مسيحي والجواز عندنا رباط أبدي ) .
حالتي بقت قطران ( قطعان على رأي الست ) /

اعمل ايه ...
ساعدونى ...