ضحكت وقالت ... مات ولدي
ويحك يا امرأة وهل جننتي ؟؟


قالت بلى ... فقدت ولدي
قلت ... اتشمتين بموت الابن


قالت بل ... في قمة الفرح
فقد تفرق جسده اجزاء وارب


قلت ما بك اليس هذا فلذة الكبدِ
قالت ... انه وحيدي
قلت ... فعلام الفرح


قالت ... لقد غرق في دماؤه
قلت لقد فقدت عقلك


قالت تمزقت اشلاءه
قلت لقد فقدت عقلك


قالت بل فقد ابني
دمعت عيناها ثم برقت
فعاودت الضحك


وقالت ... اتدري ما السر
قلت ... بالله اخبريني فما عاد لي صبر


قالت ... انه يزف اليوم الى جنان الخلدِ
الى الحبيب وصحابه
مع ابو بكر وعمر وابن الوليد
فانا لست بأم الفقيد
وانما انا ام الشهيد

















بغض النظر عن اي حاجة
شايفين ابتسامته يا جماعة
يا بخته بجد

اهداء الى ام الشهيد