تعالي إلىَّ ..
ياقمري تعالي إلىَ ..
تهاد ..على صفحة عمري
تعالي إلىَّ .. كي تنثر حبات الفرحة في أرضي
كي نرسم نجما فضيا
كي نزرع في ليل الوحشة أملا
كي نحصد نورا .. كي نلقى فجرا
تعالي إلىَّ .. كي تشرق ضحكة أيامي
كي تنبت زهرة أحلامي
كي أسهر .. كي أفرح
وتغيب عني أحزاني
تعالي إلىَّ .. كي يرقص قلمي
كي ينبض حرفي .. كي أكتب نثرا
كي أعلن سرا .. كي أنظم أحلى أشعاري
تعالي إلىَّ .. كي أرتد بعيدا عن عمري .. عن فكري
كي أرحل عمن حولي
كي أسكن كوخ الأحلام
كي ألعب .. كي أفرح .. كي أجري
أطلب من عمري أن ينساني
تعالي إلىَّ .. يا قمري
إني أخشـــــــــــــى
أني في زمن الغربة قد أحببت
ورغما عني .. في نبضات القلب قد أسرفت
حاولت كثيرا أن أحجم
لكني .. لكني رغم الخوف ما أحجمت
ورغم الجرح الدامي في قلبي .. ورغم آهات الصبر
ورغما عني .. عني ياعمري
عن حبك ما أقلعت
تعالي إلىَّ .. يا قمري
إني أخشـــــــــــــــــــــى
رغم النضج ورغم العقل
في بحر جنونك قد أبحرت
ورغم الصمت .. كل الصمت
عن حبك قد أعلنت
فهل أخطأت .. ؟
هل أخطأت إذ أنا إلى تلالك هاجرت
وحيث الحب .. وحيث العشق
لملمت نفسي وأغراضي ورحلت
وصوب التل بنيت
كوخا من أبيات شعري وسكنت
أجيبيني بربك .. هل أخطأت .. ؟
أجيبيني بحق الحب
أجيبيني ببيت الشعر
أجيبيني بكل النثر
حاولت كثيرا أن أرجع .. لكني إليك أتيت
أتلو الشعر .. وأرتل آيات العشق
أعلن .. أني رغم الحصن ورغم الحرص
قد هرب النبض إليك
قد هرب الشعر إليك
يعلنني أن الحب تحركه شئون وشئون
وأن النبض لا تهزمه أي شجون
أعشق أرض الحرية
لكني بأرضك .. أسلم نفسي
أسلم عمري
أرضى بقيد الحب وأعيش بكِ مفتون
فهل حقا بربك أنا أخطأت .. ؟
أم أنني فقط بحبك مجنون .. ؟
أجيبيني يا قمري .. تعالي إلىَّ ..