ـ كتاب الوضوء إظهار التشكيل

1 ـ باب ما جاء في الوضوء إظهار التشكيل

وقول الله تعالى ‏{‏إذا قمتم إلى الصلاة فاغسلوا وجوهكم وأيديكم إلى المرافق وامسحوا برءوسكم وأرجلكم إلى الكعبين‏}‏ قال أبو عبد الله وبين النبي صلى الله عليه وسلم أن فرض الوضوء مرة مرة، وتوضأ أيضا مرتين وثلاثا، ولم يزد على ثلاث، وكره أهل العلم الإسراف فيه وأن يجاوزوا فعل النبي صلى الله عليه وسلم‏.‏


2 ـ باب لا تقبل صلاة بغير طهور إظهار التشكيل


135 ـ حدثنا إسحاق بن إبراهيم الحنظلي، قال أخبرنا عبد الرزاق، قال أخبرنا معمر، عن همام بن منبه، أنه سمع أبا هريرة، يقول قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ‏"‏ لا تقبل صلاة من أحدث حتى يتوضأ ‏"‏‏.‏ قال رجل من حضرموت ما الحدث يا أبا هريرة قال فساء أو ضراط‏.‏


3 ـ باب فضل الوضوء، والغر المحجلون من آثار الوضوء إظهار التشكيل


136 ـ حدثنا يحيى بن بكير، قال حدثنا الليث، عن خالد، عن سعيد بن أبي هلال، عن نعيم المجمر، قال رقيت مع أبي هريرة على ظهر المسجد، فتوضأ فقال إني سمعت النبي صلى الله عليه وسلم يقول ‏"‏ إن أمتي يدعون يوم القيامة غرا محجلين من آثار الوضوء، فمن استطاع منكم أن يطيل غرته فليفعل ‏"‏‏.‏


4 ـ باب لا يتوضأ من الشك حتى يستيقن إظهار التشكيل


137 ـ حدثنا علي، قال حدثنا سفيان، قال حدثنا الزهري، عن سعيد بن المسيب، وعن عباد بن تميم، عن عمه، أنه شكا إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم الرجل الذي يخيل إليه أنه يجد الشىء في الصلاة‏.‏ فقال ‏"‏ لا ينفتل ـ أو لا ينصرف ـ حتى يسمع صوتا أو يجد ريحا ‏"‏‏.‏


5 ـ باب التخفيف في الوضوء إظهار التشكيل


138 ـ حدثنا علي بن عبد الله، قال حدثنا سفيان، عن عمرو، قال أخبرني كريب، عن ابن عباس، أن النبي صلى الله عليه وسلم نام حتى نفخ ثم صلى ـ وربما قال اضطجع حتى نفخ ـ ثم قام فصلى‏.‏ ثم حدثنا به سفيان مرة بعد مرة عن عمرو عن كريب عن ابن عباس قال بت عند خالتي ميمونة ليلة، فقام النبي صلى الله عليه وسلم من الليل، فلما كان في بعض الليل قام النبي صلى الله عليه وسلم فتوضأ من شن معلق وضوءا خفيفا ـ يخففه عمرو ويقلله ـ وقام يصلي فتوضأت نحوا مما توضأ، ثم جئت فقمت عن يساره ـ وربما قال سفيان عن شماله ـ فحولني فجعلني عن يمينه، ثم صلى ما شاء الله، ثم اضطجع، فنام حتى نفخ، ثم أتاه المنادي فآذنه بالصلاة، فقام معه إلى الصلاة، فصلى ولم يتوضأ‏.‏ قلنا لعمرو إن ناسا يقولون إن رسول الله صلى الله عليه وسلم تنام عينه ولا ينام قلبه‏.‏ قال عمرو سمعت عبيد بن عمير يقول رؤيا الأنبياء وحى، ثم قرأ ‏{‏إني أرى في المنام أني أذبحك‏}‏‏.‏

6 ـ باب إسباغ الوضوء إظهار التشكيل

وقال ابن عمر إسباغ الوضوء الإنقاء

139 ـ حدثنا عبد الله بن مسلمة، عن مالك، عن موسى بن عقبة، عن كريب، مولى ابن عباس عن أسامة بن زيد، أنه سمعه يقول دفع رسول الله صلى الله عليه وسلم من عرفة حتى إذا كان بالشعب نزل فبال، ثم توضأ ولم يسبغ الوضوء‏.‏ فقلت الصلاة يا رسول الله‏.‏ فقال ‏"‏ الصلاة أمامك ‏"‏‏.‏ فركب، فلما جاء المزدلفة نزل فتوضأ، فأسبغ الوضوء، ثم أقيمت الصلاة فصلى المغرب، ثم أناخ كل إنسان بعيره في منزله، ثم أقيمت العشاء فصلى ولم يصل بينهما‏.‏

7 ـ باب غسل الوجه باليدين من غرفة واحدة إظهار التشكيل

140 ـ حدثنا محمد بن عبد الرحيم، قال أخبرنا أبو سلمة الخزاعي، منصور بن سلمة قال أخبرنا ابن بلال ـ يعني سليمان ـ عن زيد بن أسلم، عن عطاء بن يسار، عن ابن عباس، أنه توضأ فغسل وجهه، ثم أخذ غرفة من ماء، فمضمض بها واستنشق، ثم أخذ غرفة من ماء، فجعل بها هكذا، أضافها إلى يده الأخرى، فغسل بهما وجهه، ثم أخذ غرفة من ماء، فغسل بها يده اليمنى، ثم أخذ غرفة من ماء، فغسل بها يده اليسرى، ثم مسح برأسه، ثم أخذ غرفة من ماء فرش على رجله اليمنى حتى غسلها، ثم أخذ غرفة أخرى، فغسل بها رجله ـ يعني اليسرى ـ ثم قال هكذا رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يتوضأ‏.

المصدر شبكة نداء الايمان