صرح الدكتور سعيد راتب مساعد وزير الصحة للتأمين الصحى الأحد بأن إجمالى ما أنفقته الهيئة العامة للتأمين الصحى لعلاج مرضى الالتهاب الكبدى الفيروسى (سى) بعقار الانترفيرون خلال العام المالى 2008 / 2009 بلغ 245 مليون جنيه .

قال راتب إن أحدث الإحصائيات المالية أظهرت أن فرعى شمال شرق الدلتا ووسط الدلتا من أكثر الفروع التى يتردد عليها مرضى فيروس (سى) حيث بلغت تكلفة المنصرف من الانترفيرون حوالى 92 مليون جنيه.

وأوضح أن توفير عقار الانترفيرون لمرضى فيروس (سى) جزء من البرنامج القومى لمكافحة الفيروسات الكبدية ، مشيرا إلى أن الهيئة تغطى علاج 19 ألفا من مرضى الفيروسات الكبدية .

المصدر: وكالة انباء الشرق الاوسط.