- حذر النائب محمود حلمي من خطورة ري أكثر من 8 آلاف فدان في منطقة عرب أبو ساعد بالصف جنوب حلوان بمياه الصرف الصحي دون أي معالجة كيميائية، وبالمخالفة لكل قوانين الري.

وأوضح حلمي، عضو الكتلة البرلمانية للإخوان المسلمين وعضو لجنة الزراعة بمجلس الشعب المصري ، أن هذه المشكلة طرحت داخل لجنة الزراعة بالمجلس منذ عام، ولم تتحرك الحكومة لحلها حتى الآن، مشيرا إلى أن الحكومة مصرة على أن تكون دائما محل اتهام ومهما يطالبها المعنيين بتدارك الخطر لا حياة فيها.

وأكد أن الحكومة باتت لا يهمها سوى الأغنياء المقربين من نظامها الحاكم، أما صحة الفقراء فتأتي في ذيل قائمة اهتمامات الحكومة ولا يعنيها أن تمتلئ أسواق المصريين بالخضروات التي تحمل أمراضا فتاكة.

كان تقرير لمعهد بحوث الأراضي والمياه والبيئة في مركز البحوث الزراعية، أكد أن عينة المياه الواردة من ترعة كوم إمبو جنوب حلوان- المستخدمة في الزراعة - غير صالحة للاستخدام الآدمي، واتضح من التحليل الميكروبيولوجي للعينة المأخوذة من الترعة المذكورة ارتفاع عدد بكتيريا القاولون البرازية بصورة مخيفة، ووجود كل الطفيليات الممرضة والمسببة لأمراض خطيرة، وانتهى التقرير إلى أنه لا يصح استخدام هذه المياه في الزراعات.

وأكد اللواء أشرف الشرقاوي، رئيس الإدارة المركزية لشؤون مكتب محافظ حلوان، صحة الوقائع، وقال إن المشكلة مستمرة منذ سنوات طويلة، لكنها في سبيلها إلى الحل، وجار استكمال مشروع محطة جنوب حلوان للصرف الصحي.

المصدر: موقع الكتلة البرلمانية للاخوان المسلمين،