لبنان والضفة وغزة*.. ‬ضمن أولوياته ودعم مالي* ‬أكبر
أكدت منظمة بحثية أمريكية معنية بالشرق الاوسط أن حجم الدعم
الذي* ‬طلبه الرئيس الأمريكي* ‬باراك أوباما لبرامج الديمقراطية والحوكمة
في* ‬مصر،* ‬يكشف عن خروجها من أولوياته الكبري* ‬ضمن جهود إدراته
لدعم الديمقراطية في* ‬الشرق الأوسط*.

يتم تخصيص هذا الدعم ضمن الموازنة الأمريكية*. ‬للسنة المالية* ‬2010*.‬ أشار تقرير لمنظمة مشروع الديمقراطية في* ‬الشرق الأوسط،* ‬التي* ‬مقرها واشنطن العاصمة،* ‬إلي* ‬أن إدارة* »‬أوباما*« ‬أصبحت تقلل تمويل الديمقراطية والحوكمة لمصر في* ‬الوقت الذي* ‬يزداد تمويلها لهذه البرامج في* ‬معظم دول المنطقة*. ‬كما أشار التقرير إلي خفض الدعم رغم أن مسوغات موازنة الكونجرس للسنة المالية* ‬2010* ‬بشأن الدعم الأمريكي* ‬لمصر،* ‬تحتوي* ‬لغة تعبر عن الاهتمام بالإصلاح وحقوق المصريين،* ‬كما تبدو وكأنها ترجح أن الديمقراطية أولوية بالنسبة لعلاقة الدعم الأمريكي* ‬لمصر*.‬ وكشفت المنظمة في* ‬تقريرها للموازنة الفيدرالية والمخصصات للسنة المالية* ‬2010* ‬الصادر في* »‬يوليو*«‬،* ‬إن مصر تلقت في* ‬الأعوام من* ‬2003* ‬إلي* ‬2008*.‬* ‬* ‬دعما سنويا كبيرا في* ‬تمويل الديمقراطية والحوكمة أكثر من أي* ‬دولة عربية أخري بما فيها العراق التي* ‬تلقت مستويات* ‬غير متناسبة من التمويل ضمن العديد من البرامج بسبب جهود إعادة الإعمار منذ عام* ‬2003*.‬* ‬وشدد التقرير علي أن هذا ليس شيئا مفاجئا،* ‬نظرا لحجم مصر التي* ‬تعد أكثر سكانا بمقدار الضغف من أي* ‬دولة عربية أخري ولأهميتها في* ‬المنطقة ثقافيا وسياسيا*.‬ وأشار ستيف ماك إينريني* ‬كاتب التقرير إلي* ‬تلقي* ‬مصر تمويلا أقل من لبنان والضفة الغربية وغزة في* ‬برامج الحكم الرشيد والديمقراطية،* ‬وأكثر قليلا من الأردن حسب طلب* »‬أوباما*« ‬في* ‬ميزانية* ‬2010*.‬* ‬وأضاف التقرير أن النسخة الخاصة بمجلس النواب والنسخة التمهيدية لمجلس الشيوخ لقانون العمليات المحلية والخارجية للسنة المالية* ‬2010*.‬* ‬تصدقان علي طلب الرئيس لـ1*.‬3* ‬مليار دولار كدعم عسكري* ‬و* ‬250* ‬مليونا دعماً* ‬اقتصادياً* ‬لمصر*.‬ وأكد* »‬إينريني*« ‬أن كل نسخة من القانون تحتوي* ‬ملاحظة تتطلب* ‬إنفاق* ‬25* ‬مليون دولار علي الأقل علي برامج الديمقراطية والحكم في* ‬مصر،* ‬بزيادة قدرها* ‬5* ‬ملايين دولار عما طلبت الإدارة*.‬

الوفد