يقول الكاتب البريطاني جيروم.ك.جيروم: الفقر ليس مشكلة، المشكلة هي أن يعرف الناس أنك فقير، وهو قول حكيم جدا، لأنه من الممكن أن تتحمل أن تقضي يومك بلا أكل دسم وتكتفي بعدد 2 ساندويتش فول أو تضرب طبق كشري بجنيه ونص، يمكن أن تتخلى عن زيارتك الأسبوعية للسينما، وشراء جريدتك اليومية المفضلة، وأن تتوقف عن اقتناء الكتب، وتعود إلى المكتبات العامة لتسترجع ذكريات المكتبة المدرسية وجمال الاستعارة، يمكنك حتى أن تظل بنفس القميص والبنطلون لمدة 350 يومًا في السنة والباقي تقضيه إجازات في البيت، بل يمكن حتى أن تفعل كل هذا وأنت متزوج، ويمكن أن تتقاسم معك زوجتك كل هذه الهموم والأحمال الثقيلة والفقر الذي يمكن توزيعه على الملايين فلا ينتهي، فقط إذا كان يجمع بينكما قدر كبير من الحب الذي يعني في أحيان كثيرة.. تحمُّل المسئولية المشتركة، لكن ربما إذا خرج الفقر من الشباك.. أي عرف به الآخرون.. لانقلبت الأحوال، فتدخل النفسنة وعقدة المقارنة لتفسد بعض الأمور، وتتكفل نظرات الإشفاق ومصمصات الشفاة التي يقوم بها الآخرون لتفسد البعض الباقي، وعادة فإن ملامح الفقر لا تظهر على زوجين أو محبين إلا إذا كانا بالفعل لا يجمع بينهما حب حقيقي، أي أنه إذا دخل الفقر من الباب لن يخرج الحب من الشباك؛ لأن الحب في هذه الحالة لم يكن موجودا أصلاً
_________________